Monday 27th September, 1999 G No. 9860 جريدة الجزيرة الأثنين 17 ,جمادى الثانية 1420 العدد 9860



تشطيب القرنية والليزر

جراحات تقويم البصر تعتبر من الجراحات الناجحة في الوقت الحاضر ومنذ اكتشافها ونحن نحصل على نتائج جيدة في الداخل والخارج تعطي ثقة تامة بالجراحة مع العلم بأن الجراحة لا تخلو من المخاطر ولا تخلو من احتمالات بسيطة مع التكاليف المترتبة عليها.
وهذه الجراحات من أنجحها جراحة تشطيب القرنية بالمشرط او إزالة طبقة من القرنية باستخدام الأكزيمر ليزر كما يوجد الآن الكثير من الجراحات تحت طور التجربة والتي اثبتت نجاحها ومنها زراعة حلقة على القرنية وزراعة عدسة في الحجرة الأمامية وزراعة عدسة رقيقة أما العدسة الطبيعية والدراسات ايضا تثبت نجاح إزالة العدسة الطبيعية وزراعة عدسة صناعية محلها في حالات قصر النظر الشديد وطول النظر الشديد.
جراحة تشطيب القرنية هي عمل سلسلة من الشقوق في القرنية، وهذه العملية تترك خطوطا دائمة يمكن ملاحظتها بالعين المجردة وهذه الجراحة من مميزاتها ان هذه الشقوق تتم خارج منطقة البؤبؤ وأيضا تظهر نتائجها بصورة فورية كما ان احتمالات التصحيح الزائد والتصحيح الناقص فيها قليل وأخذت إمكانية كبيرة في تصحيح قصر النظر ما بين 1,5 6 ونسبة حصول المريض على نظر أكثر من 6/12 أكثر من 90% ونتائجها عادة تظهر بوضوح بعد يوم او يومين بعد العملية ويكون هناك بعض التقلبات في الرؤية على مدى أول شهر او شهرين وسوف يلاحظ صعوبة في الرؤية القريبة خصوصا للأشخاص في سن الأربعين كما يلاحظ على بعض المرضى حدوث وهج في النظر وخصوصا في الليل وأكثر هذه الأعراض تقريبا تزول بعد مرور ستة أشهر على العملية وأما اصابة القرنية بالتهاب او تلف فهذا نادر وان حدث فيعرض النظر الى تغيرات مستديمة.
استخدام الأكزيمرليزر هو أسلوب علاجي حديث باستخدام أشعة الليزر فوق البنفسجية ذات الموجة المنخفضة وهي تقوم بدقة بازالة طبقة خارجية من القرنية بمقدار محدود وبقدرة فائقة حى لا تتلف الأنسجة الأخرى بالعين.
وهذا الإجراء يتم في الجزء المركزي من القرنية وينتج عنه قطاع ناعم أملس بدون أي تعرجات وهذه العملية تكون للأشخاص الذين لديهم قصر نظر ويمكن تقسيمها لقسمين.
1 قصر نظر بسيط,
2 قصر نظر شديد.
الأشخاص المصابون بقصر نظر من 16 يتم عمل الأشعة السطحية اما الأشخاص ما فوق ذلك فيعمل لهم عملية قطب القرنية وعمل الليزر من تحت القطع.
المخاطر للعملية هي التصحيح الناقص والتصحيح الزائد وهذه يمكن تصحيحها بالليزر أيضا, المضاعفات الأخرى التي يمكن ان تحصل هي وجود سحابات في القرنية ممكن ان تختفي من 3 الى ستة أشهر وعدد محدد من المرضى قد تكون عندهم سحابة دائمة وقد تؤثر على الرؤية وممكن ازالتها بالليزر كما ان الليزر لا يضعف القرنية حيث ان اصابتها بضربة او إصابة مباشرة للعين لا يؤثر عليها إلا كما يؤثر على العين الطبيعية.
تحتاج العملية الى متابعة جيدة ويكون هناك بعض الألم في الأيام الأولى حتى يتم التئام القرنية باستخدام الضماد او باستخدام عدسات لاصقة.
العلاجات المستخدمة فيه مادة الكورتيزون ولها تأثير جيد على منع حدوث التفاعلات ولكن يجب الانتباه عند استخدامها لأن لها مضاعفات غير جيدة.
وأيضا متابعة المريض تكون لفترة 3 أشهر ثم متابعة الحالة بعد ذلك كل ستة شهور.
د, خالدالجبير
استشاري ورئيس قسم العيون بمستشفى الملك فهد للحرس الوطني

رجوع أعلى الصفحة
أسعار الاسهم والعملات
الاولــــى
محليـــات
مقالات
المجتمع
الفنيـــة
الثقافية
الادارة والمجتمع
الاقتصـــادية
منوعــات
عزيزتي
الرياضية
الطبية
تحقيقات
مدارات شعبية
وطن ومواطن
العالم اليوم
الاخيــرة
الكاريكاتير


[تعريف بنا] [للاتصال بنا] [الإعلانات] [الاشتراكات] [الأرشيف] [البحث] [خدمة الإنترنت] [المسائية] [الجزيرة] [موقعنا]

أي إستفسارات أو إقتراحات إتصل علىMIS@al-jazirah.comعناية م.عبداللطيف العتيق
Copyright, 1997 - 2000 Al-Jazirah Corporation. All rights reserved