رئيس التحرير : خالد بن حمد المالك

أول صحيفة سعـودية تصــدرعلـى شبكـة الانتــرنت صحيفة يومية تصدرها مؤسسة الجزيرة للصحافة والطباعة والنشر

الطبعة الثانيةالطبعةالثالثةاختر الطبعة

Monday 27th November,2000العدد:10287الطبعةالاولـيالأثنين 1 ,رمضان 1421

الفنيــة

بعد تفوقها للمرة الثانية المذيعة نسرين حكيم تخوض
مغامرات النجاح في فوازير رمضان بعد ساعات قريبة
مشاركة مريم الغامدي مفاجأة جديدة للمشاهدين,,وانتظرونا بعد صلاة العصر
* حوار : هيا عبدالله السويد
مذيعة متحدثة منطلقة تحلم بعالم مغاير منذ ظهورها على شاشة التلفزيون، ومنذ ان وقفت لتستقبل مشاركات الأطفال، لم تكن مذيعة عادية لأبنائها المشاهدين، فكل شيء في أدائها أخجل الميكرفون بين يديها، استطاعت أن تستقر بقوة وتتربع على قلوب الكثير من محبيها وهي التي أحدثت تفوقا عاليا لجذب الأطفال، وأعادت ترتيب نفسها وتسخين ابداعها فور بدء فوازير رمضان للصغار وهي امتداد لمغامرات النجاح التي ستبدأ بعد ساعات وحان موعدها وسيدق جرس الاعلان والبث المباشر الساعة 3,30 لتعود من جديد وتحقق صدق النجاح وتقول الكثير عن المفاجآت في الفوازير وتهمس في أذن الأطفال عن مهمة بطاقة الاتصال المدفوع، كذلك تكشف عن قصة الفرنسية، حيث ركزت على جديدها مع الأطفال, المذيعة نسرين حكيم في حوارنا معها صرحت بشيء من جديد الفوازير فالى تفاصيل هذا اللقاء:
* خلال هذه الفترة ماذا تعد المذيعة نسرين حكيم للمشاهد من برامج؟
بالتأكيد فوازير شهر رمضان المبارك للصغار لعام 1421ه وهي ما أركز عليه في الوقت الحالي وأسأل الله التوفيق.
* هل تطابق الرغبات والأحلام مع المسار الاذاعي الذي وصلت اليه؟
الحمد لله طالما أشعر برضا المشاهد واحترامه فأنا ولا شك أحقق طموحا معينا.
* إذا تم تكليفك بتقديم برنامج خاص لأطفال متحدثي اللغة الفرنسية هل ستنجحين في هذه التجربة الفريدة من نوعها محليا؟
تقصدين تحدثي اللغة الفرنسية، لغتي الفرنسية هي أقل من المقبولة استطيع فهمها وأتحدث بها بشكل بسيط جدا ولكن ليس الى حد الذي يجعلني مؤهلة لتقديم برنامج بها مع أنني أتمنى ذلك فأنا أهوى اللغة الفرنسية وسوف أعمل على تقويتها بإذن الله.
* لماذا تم اختيار شهر رمضان لعرض فوازير رمضان للصغار هل هو دعم لنجاح الفوازير، أم هو دعم للتلفزيون، أم هو دعم لجذب المشاهدين ؟.
تعرفين أن الفوازير ارتبطت قلبا وقالبا بشهر رمضان المبارك منذ ان كنا أطفالا صغارا، ولا اعتقد أننا سنتفاعل معها لو شاهدناها في أي وقت آخر من السنة، وهكذا أيضا تبقى لها حلاوتها وطعمها الخاص ويبقى المشاهد متشوقا لها وفي انتظار عودتها مع عودة الشهر الفضيل.
* هناك العديد من المشاهدين وخاصة الأطفال ينتظرون الجديد في الفوازير فما هو جديد الفوازير وماذا عن ركن المعلومات؟
الجديد كثير كثير وفي كل شيء في الأفكار وفي الأسلوب في كل شيء، أما ما يخص ركن المعلومات وهو الجزء المسجل من الفوازير فهو ركن ستقدمه الأستاذة مريم الغامدي مع مجموعة من الأطفال يطرحون من خلالها المعلومات الخاصة بفزورة الحلقة ثم نعود الى استديو البث المباشر للبدء بعملية السحب وتوجيه الأسئلة عما قدم في ركن المعلومات، ومشاركة الأستاذة مريم هي احدى المفاجآت الجديدة في فوازير هذا العام وأنا سعيدة بها.
* لقد لفت نظرنا الأسلوب الجديد في الاتصال وهي بطاقة الاتصال المدفوع فمتى وكيف كونت هذه الفكرة وهل صحيح أنها تتخطى زحمة الخطوط؟
تكونت هذه الفكرة منذ العام الماضي فقد كنا نسمع في كل يوم وعلى الرغم من الكم الهائل من الاتصالات التي كنا نستقبلها يوميا عن شكاوى تتحدث عن انشغال دائم في الخطوط أو عدم امكانية الوصول وما الى ذلك، فتخفيفا لزحمة الخطوط الهاتفية ولمنع فرص أكبر وأكثر للجميع بدون استثناء قررنا أن نستخدم بطاقة الاتصال المدفوع وقيمتها 10 ريالات وما على الطفل إلا اتباع التعليمات المكتوبة على البطاقة والتي يسمعها من خلال الرد الآلي الهاتفي ويختار ادخال اسمه في قاعدة البيانات ليدخل اسمه في السحب اليومي أو أن يجيب على سؤال الحلقة.
* كيف يمكن للطفل المشارك الحصول على هذه البطاقة؟
البطاقة متوفرة في الأسواق والبقالات وبالمناسبة فرصة المشاركة من كل مناطق المملكة ستكون متكافئة وأيضا فيما يخص مشاهدينا في خارج المملكة العربية السعودية.
* هل يضمن المشاركون الأطفال عند حصولهم على البطاقة المدفوعة المشاركة في الفوازير بأن يتم اختيارهم ضمن المتسابقين؟
هم بإذن الله يضمنون دخول أسمائهم ضمن الأسماء التي يجرى عليها السحب ولكن بالنسبة للاختيار هذا يبقى للكمبيوتر نحن لا نتدخل فيه اطلاقا.
* من يقرأ الآن عن فوازير رمضان للصغار يتساءل حول طريقة الأسئلة وصيغة المواضيع التي سيتم طرحها في الفوازير فهل تتحدثين لنا قليلا عنها ؟.
حتى لا أحرق مفاجآت الفوازير لهذا العام فإن الفكرة المطروحة جديدة وهي تتناول المهن المختلفة والأسئلة ستكون واضحة ومبنية على المعلومات التي ستقدم في ركن المعلومات.
* مع بدء الضجة القنواتية الفضائية للمسابقات في بداية شهر رمضان هل تعتقدين أن مجمل المواضيع المطروحة في الفوازير تساهم في تنمية وزيادة في فكر الطفل وجذبه نحوها ؟.
لا شك في ذلك ونحن في التلفزيون السعودي نسعى دائما الى الارتقاء بفكر الطفل العربي في كل مكان ونحترم خصوصيته النابعة من تقاليده وثقافته وتتحمل ادارة الأسرة والأطفال الذين يشاركوننا هذا العام في الفوازير والزميلات هناك يبذلون جهدا جبارا ومواصلة العمل ليلا ونهارا من أجل تقديم فوازير متميزة في هذا العام فلهن كل التحية والتقدير ووفق جهودهن دائما.
* هل سيكون هناك تغيير في قيمة الجوائز أم لا؟
في الحقيقة هناك توجه من معالي وزير الإعلام الدكتور فؤاد عبدالسلام الفارسي لرفع قيمة الجوائز عددا، ولن أقول المزيد تابعونا على شاشة المملكة العربية السعودية كل يوم في رمضان وعلى الهواء مباشرة لتعرفوا المزيد.
* في أي وقت ستلتقي نسرين حكيم مع الأطفال في فوازير رمضان للصغار؟
بعد صلاة العصر من كل يوم بإذن الله.
* كيف تثيرين إعجاب جمهورك المشاهدين الأطفال في فوازير رمضان للصغار؟
كلمة اثارة لا أرى أنها الكلمة الصحيحة ولكنني أقول إن الفوازير في حد ذاتها فيها الكثير من المفاجآت والتشويق، وعملية اختيار الكمبيوتر وانتظار الأطفال وغيرها، فأقوم بتقديم الحلقة وأنا أعيش التشويق والمفاجآت تماما مثل الأطفال المشاهدين وأسعد باجاباتهم الصحيحة وفرحتهم باختيارهم وفوزهم.
* هل لديك كلمة أخيرة تقديمها للأطفال المتحمسين لهذه الفوازير؟
كونوا مع شاشة تلفزيون المملكة العربية السعودية وانتظرونا فلدينا الكثير من المفاجآت في هذا العام وكل عام وأنتم بألف خير أينما كنتم.

أعلـىالصفحةرجوع



















[للاتصال بنا][الإعلانات][الاشتراكات][الأرشيف][البحث][الجزيرة][موقعنا]
أي إستفسارات أو إقتراحات إتصل علىMIS@al-jazirah.comعناية م.عبداللطيف العتيق
Copyright, 1997 - 2000 Al-Jazirah Corporation. All rights reserved