Sunday 7th May,200612274العددالأحد 9 ,ربيع الثاني 1427

     أول صحيفة سعودية تصدرعلى شبكة الانترنت

 

انت في"الاقتصادية"

د. حسام العنقري يتساءل: مَن يحاسب المحاسب القانوني؟ د. حسام العنقري يتساءل: مَن يحاسب المحاسب القانوني؟

مَن يحاسب المحاسب القانوني؟ هذا التساؤل كان عبارة عن عنوان لكتاب أصدره الدكتور حسام بن عبدالمحسن العنقري تناول فيه عدداً من القضايا المعاصرة المتعلقة بطبيعة وممارسة وتنظيم مهنة المحاسبة ويعكس هذا الكتاب الذي اشتمل على مائة وخمسة وثلاثين صفحة سعى الكاتب لإيصال خلاصة ما لديه من معرفة وتجارب بإصرار لا يشوبه ملل رغبة منه في طرق كل ما هو متاح من أبواب جديدة.
حيث ركز المؤلف في طرحه للمادة إلى تبويبها كقضايا وليست كأبواب وفصول كما يحدث في العادة آخذاً في الاعتبار أهمية تبسيط الطرح لغوياً وتفادي استخدام المصطلحات الفنية التخصصية دون الإخلال بالمعلومات ومعانيها وتوثيق مصادرها.
وجاءت القضايا التي طرحها المؤلف واعتبرها ملتصقة بالواقع لكل متابع لظهور وتطور مهنة المحاسبة والمراجعة في مختلف الدول كقضايا محورية تتعلق بتنظيم هذه المهنة الحيوية وعلاقتها بمحيطها الاجتماعي والاقتصادي والسياسي مركزاً في القضية الأولى على مصداقية الشعارات التي يستخدمها المحاسبون القانونيون في بناء وتعزيز ثقة المجتمع لمهنتهم باعتبارها أحد أهم المرتكزات لوجود وانتشار ممارسة أي مهنة ووصف عمليات اللوبي المهني في القطاع أنها تعكس تصرفات وأعمال صادرة من تكتل يضم أطرافاً مهمة بهدف التأثير في الجهات القائمة على تنظيم وإدارة المهنة وما تصدره من أنظمة وقرارات.
ومن القضايا التي تطرق لها المؤلف أيضاً استمرار وتفاقم المشاكل والتجاوزات المهنية على الرغم من توافر مقومات تنظيم مهنة المحاسبة والمراجعة ومحدودية وفاء مكاتب المحاسبين القانونيين بمتطلبات أنظمة وتوطين المهنة في السعودية وما يصاحب ذلك من قضايا كإغلاق طريق الشراكة في ملكية مكاتب المحاسبين وتفادي الاعتراف بقبول المحاسب القانوني لمسؤوليات الكشف والتقرير عن عمليات الغش واستمرار وتفشي ظاهرة انخفاض مراجعة الحسابات والإشارة إلى أهمية إعداد معايير مراجعة محلية في ظل توفر بدائل تحظى بقبول واسع على مستوى غالبية الدول بالإضافة للاستحواذ على خدمات مهنية ذات طبيعة غير محاسبية كتقديم الاستشارات الإدارية والتقنية والبيئية وغيرها وركّز الكاتب أيضاً على محدودية فرص مكاتب المحاسبين القانونيين في السعودية في مواكبة التطورات الحديثة في منهجيات مراجعة الحسابات ومحدودية كفاية وفاعلية تقارير المراجعة كأساس لاتخاذ قرارات مستخدميها.
وجاء الهدف الأساس للكاتب من طرح ومناقشة هذه القضايا لإبراز أهمية توافر أساس بحثي يستند إليه في تقديم حلول ملائمة لمعالجة أوجه القصور في تقارير المراجعة التي يعدها ويعتمدها المحاسبون القانونيون باعتبار أن الحصول على تقارير مراجعة أكثر شفافية يُعد مطلباً ملحاً للأطراف المعنية.

 


[للاتصال بنا] [الإعلانات] [الاشتراكات] [الأرشيف] [الجزيرة]
توجه جميع المراسلات التحريرية والصحفية الىchief@al-jazirah.com عناية رئيس التحرير
توجه جميع المراسلات الفنية الى admin@al-jazirah.com عناية مدير وحدة الانترنت
Copyright, 1997 - 2002 Al-Jazirah Corporation. All rights reserved