Saturday  30/07/2011/2011 Issue 14184

السبت 29 شعبان 1432  العدد  14184

  
   

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

الاقتصادية

 

أسبوع ساخن بقيادة سقف الديون الأمريكية
بريطانيا في المنطقة الأدنى خطورة.. والناسداك وعاء جديد لحفظ القيمة وبديل جاهز عن الداوجونز

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Previous

Next

تحليل - وليد العبدالهادي

أسبوع ساخن جداً يقوده سقف الديون الأمريكية الذي لجأ بسببه الجميع إلى التحوط واستهداف عدة أصول أبرزها الذهب والفرنك السويسري وبروز بريطانيا في المنطقة الأقل سلبية في العالم، ولمزيد من التفصيل دعونا نأخذ جولة حول أحداث الأسبوع لنعرف ماذا يدور في أسواق المال العالمية:

ناسداك للأسهم الأمريكية:

بغض النظر عن ما يحدث في الداو جونز نتوقع أن يكون مؤشر ناسداك وعاء لحفظ القيمة قادما على الطريق حيث يشير إلى أنه أقل تشبع شرائي بين أسواق الأسهم العالمية الناضجة ويظهر الرسم البياني خلال الثلاث سنوات المقبلة استهداف مستوى 3600 نقطة بعد نجاح تشكل نمط شرائي قوي (W)، نأتي الآن إلى الاقتصاد الأمريكي الذي أعلن عن تراجع كبير في طلبات السلع المعمرة بداية الأسبوع وتراجع إيجابي في إعانات البطالة لكن يظل تفكير المستثمرين منصب على السيناريوهات الثلاثة لما بعد الثاني من أغسطس والتي فصلنا فيها في تقرير خاص عن الدولار الخميس الماضي.

الذهب:

حقق الذهب ذروة تاريخية عند 1628 دولار للأنصة في الاتجاه الصاعد الحالي لكن بنمط شرائي ضعيف في شكله ثم هبط إلى 1620 دولار للأنصة وتم اكتشاف نمط موجة ذئب على الذهب يستهدف مستوى 1550 دولار خلال أسابيع، نتوقع ذلك بعد إقرار جرعة التخفيف الكمي بعد الثاني من أغسطس وعمليات الشراء على الذهب في هذا الأسبوع كانت مدفوعة بمشتريات البنوك المركزية.

خام نايمكس:

أعلنت أمريكا عن ارتفاع مخزونات النفط بقيمة 2،3 مليون برميل مما مكن نايمكس من إعادة اختبار فاشلة للحاجز النسي 100 دولار للبرميل وكان الخام قد اختبر هذا المستوى 7 مرات في سبعة أسابيع ولم يستطع تجاوزه والآن الضغوط تأتي من قضية سقف الديون والجدل حولها مما أرغم تجاره على الهبوط إلى 960.5 دولار في نمط سلبي ولديه هدف مرجح عند 94،5 دولار الأسبوع القادم ضمن المسار الجانبي الحالي.

اليورو مقابل الدولار الأمريكي:

التغير في معدل البطالة الألماني لشهر يوليو يرتفع بالسلب 11% مع بقاء معدل البطالة العام عند 7% لكن الأكثر تأثرا في المنطقة هو تراجع مؤشر مناخ الأعمال نصف نقطة مؤوية بسبب تراجع تصنيف اليونان الائتماني، والزوج كانت ذروته في الأسبوع 1.454 بعدها عاد للهبوط إلى 1.42 بسبب بيوع اليورو أمام عملات السلع كالدولار الكندي ونرجح أن يصل إلى 1.40 الأسبوع المقبل في نمط سلبي متوقع.

الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي:

الناتج المحلي لبريطانيا سجل نمو للربع الثاني عشري بالمئة أقل من النمو السابق نصف نقطة مؤوية بتأثير من ضغوط التضخم وتراجع معدلات استهلاك الفرد البريطاني، على الرغم من توقعات بنمو ائتمان المستهلك 0.3% والزوج استطاع استقطاب المشترين والوصول إلى 1.645 بسبب أن بريطانيا كانت البلد والمنطقة الأقل سلبية من غيرها ولم يصلها وباء التعثر السيادي إليها ويرجح أن يتم عمليات جني أرباح في الزوج إلى مستوى 1.63 الأسبوع المقبل.

الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني:

قطاع التجزئة الياباني لشهر يوليو ينمو بمعدل 2.9% أعلى من القراءة السابقة 2.4% فوق التوقعات بكثير تفاعل معه مؤشر النيكاي للأسهم اليابانية بالإيجاب بداية الأسبوع، لكن تأثرت نفسيات المستثمرين بسبب أزمة الديون الأمريكية على الرغم من التوقعات الإيجابية بشأن ثقة المستهلك والإنتاج الصناعي يوم الخميس، لكن الزوج هبط إلى 77.5 بسبب بيوع الدولار ولديه هدف مرجح يؤكد قوة الين وهو 77 للأسبوع القادم مدعوم باستمرار عمليات الشراء من البنوك المركزية لصالح الين.

الدولار الأمريكي مقابل الفرنك السويسري:

المؤشر القائد في سويسرا هبط إلى 2.04 لكن لم يهتم به المستثمرون بسبب الديون الأمريكية التي جعلت من الفرنك (ذهب العملات) وعاء لحفظ القيمة مكنته من تسجيل قاع تاريخي في الزوج على حساب الدولار وكان بنك كريديه سويس قد أعلن عن تراجع في أرباحه بسبب هذا التحوط ونتوقع أن يصل الزوج إلى 0.79 خلال بضعة جلسات.

(تم إعداد هذا التقرير بعد إغلاق الأسواق الأمريكية يوم الخميس الماضي)

محلل أسواق المال

waleed.alabdulhadi@gmail.com
 

رجوع

طباعةحفظ 

 
 
 
للاتصال بناجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة