Sunday  02/10/2011/2011 Issue 14248

الأحد 04 ذو القعدة 1432  العدد  14248

  
   

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

الاقتصادية

 

«الأمم المتحدة»: تجربة المملكة في السياحة رائدة وينبغي الاستفادة منها

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الجزيرة - الرياض:

أشادت منظمة الأمم المتحدة للسياحة العالمية بتجربة المملكة في قطاع السياحة بالجهود التي تقوم بها المملكة في تنمية السياحة الداخلية وتطويرها والتركيز على السائح المحلي السعودي كمستهدف رئيس للسياحة الداخلية، واهتمامها بدعم القطاعات السياحية لتطوير هذا النشاط. وقال: تجربة المملكة تعد فريدة وينبغي الاستفادة منها. وقال أمين عام المنظمة الدكتور طالب الرفاعي، إن صناعة السياحة والسفر ظاهرة مهمة وفريدة في عصر العولمة، وتمثل ثالث أكبر صناعة فى العالم وأسرعها نموا. وقال إنها تشكل 5.2 في المائة من الناتج القومي العالمي وقيمتها الاقتصادية تعادل 1.2 تريليون دولار. وأكد الرفاعي في كلمة ألقاها أمس الأول خلال افتتاح مؤتمر العقبة الاقتصادي الثاني في مدينة العقبة بالأردن بأن صناعة السياحة تقف الآن على مفترق طرق نتيجة التحولات التي يشهدها العالم منذ الأزمة المالية العالمية، وحتى الأحداث السياسية التي تشهدها المنطقة، فقد تراجعت السياحة في الدول العربية بنسبة 11 بالمائة منذ الأزمة المالية على عكس التوجهات الدولية التي بدأت تتعافى من هذه الأزمة ، حيث تضاعف دخل السياحة العالمية خلال العشر سنوات الماضية من 480 مليار دولار إلى 920 مليار دولار، مشددا على ضرورة التكامل الأقليمي في مجال النشاط السياحي.

ودعا الرفاعي إلى ضرورة العمل على تنشيط السياحة الداخلية، وتثبيت أركان الشراكة مع القطاع الخاص والانفتاح على المتغيرات العالمية، وتنويع المنتج السياحي العربي، مع التركيز على المنتج الثقافي الذي يعد مصدرا رئيسيا الدخل والحفاظ على الهوية الوطنية .مؤكدا على أن العامل الرئيس لنجاح السياحة الداخلية في العديد من الدول، ومن بينها الأردن هو دعم القيادة لجهود التطوير السياحي واستثمار هذا القطاع الاقتصادي كمصدر للدخل وأداة للتنمية الشاملة.

 

رجوع

طباعةحفظ 

 
 
 
للاتصال بناجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة