ارسل ملاحظاتك حول موقعنا Wednesday 15/08/2012 Issue 14566 14566 الاربعاء 27 رمضان 1433 العدد 

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

مدارات شعبية

 

كلام من ذهب

رجوع

 

قال الذي يبدي المثايل بتوليف

مع ما طرا ما يكهله بدع قافه

هذي أوصَّاةٍ للرجال العواريف

ما دونها ولا وراها مسافة

وصِيِّةٍ ما اخذت عنها مصاريف

مظمونها في حق حال الضيافة

الأجنبي لا تجهده بالمحاليف

وبالك عن الذّلة وكثر الكلافة

ان جيت مشتانٍ وهو بالتصاديف

بالك تذل الى صحا لك مشافه

ليّن له الجانب وجد غير تعنيف

راعي الجميل اذكر جميله وكافه

واحذر من اللي ما بعد ضاف او ضيف

ليّاه في عرضك يدور كشافة

المال ما يجمع بكثر الحواريف

والجُود ما هوب السبب في تلافه

الجُود يرقيك العلا و المشاريف

والبخل يوصلك السّفل والكسافة

وكثر التّعب ما زاد رزق الخواطيف

تيسان وافاه البخت في غرافه

طلب العلا ما هو بزين السّواليف

ولا بتسطير الحكي والدّفافة

الا ببذل المال وارخاية السيف

والعلم والشّيمة وكثر العفافة

ذا القول مشهودٍ اذا حيف ما عيف

الذّل هو والبخل في الرّجل آفة

يا سامعٍ من قاصر الفهم واضعيف

نصيحةٍ تشرا ولا هي حسافة

ان صرت أمير فبالك الظلم والحيف

انهض مع المظلوم واطلق أكتافه

وميزان عدلك لا يجي فيه تطفيف

ما خاب من يرجي الإله ويخافه

وعلى الرفاقه لا يجي بك زعانيف

أصبر على زلة رفيقك أورافه

واسمح عن المعسر وجد للملاهيف

بالمال واجبرهم بهرج اللطافة

واحذر عدو الجد لو عقله صخيف

ليّاه يقضب من سنامك اشعافه

وما يقعد المنْجُوم كثر التواصيف

والمهتدي درب السعد بتّحافه

من جاد جده ِزِيدْ له بالمصاريف

والى ترادا صار رزقه احذافه

أسعى لرزقي بالمشي والتَّواقيف

أرجي لعل الحظ تسمن عجافه

في نجد حول وتارةٍ نزبن الريف

عن تاجرٍ فينا يدور الحتافه

أصبر ولو ثوبي على الساق ورهيف

بالستر يا زينه ولو هو لفافة

وخطو الولد يا مال هزل الغظاريف

من العَجَز لاحقه الكَتب في ظلافه

يمشي بذل وعيشة الراس تكليف

والبيض يسقنه من الما أعذافه

ما شاف شوفات العيال الغطاريف

للرزق يبذل همّته و احترافه

يعذر الى طق الصفا بالمغاريف

بالبعد عن دارٍ ك ثيرٍ اعيافه

ذا قول من يركض بدنياه ومعيف

يضفي ويقصر من زمانه الحافه

قلته وانا مالي على الناس تكليف

أنصح وسيفي مغمدٍ في غلافه

الملك لله ما لنا فيه تصريف

أفكر بليله والضحى واختلافه

والرزق عند محزَّم الغرس بالليف

جميع ما يخفا على الخلق شافه

وصلاة ربي عد ذاري العواصيف

على النبي ما حصى الملبي طوافه

إبراهيم بن جعيثن

 

رجوع

حفظارسل هذا الخبر لصديقك 

 
 
 
للاتصال بناخدمات الجزيرةالأرشيفجوال الجزيرةالسوق المفتوحالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة