ارسل ملاحظاتك حول موقعنا Monday 24/09/2012 Issue 14606 14606 الأثنين 08 ذو القعدة 1433 العدد 

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

الريـاضيـة

 

الزعيم أنهى تحضيراته لقمة الشباب وسط متابعة نائب الرئيس
كومبواريه: مباراتان كشفتا لي حامل اللقب.. المواجهة صعبة.. وسأُصلح خلل أولسان

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كتب - فيصل المطرفي:

اعترف المدير الفني للفريق الهلالي الفرنسي انتوان كومبواريه بصعوبة مباراة الليلة التي ستجمع فريقه بالشباب في قمة الجولة السابعة من مسابقة دوري زين للمحترفين مبيناً استعدادهم لهذه المواجهة جيدا .. وقال في المؤتمر الصحفي المصاحب للمباراة : « مواجهة صعبة فهي امام حامل اللقب الذي تابعته جيدا وسنحت لي الفرصة لحضور مباراتين له بالدوري وهو فريق مميز ولديه هجوم قوي ، وكل هذه النقاط وامور اخرى وضعناها بعين الاعتبار للدخول بشكل قوي للمباراة والبحث عن تحقيق الانتصار».ونوه كومبواريه انه يحترم الآراء التي تطالب بإشراك ياسر الشهراني في مركز الظهير الايمن .. وأوضح : « ياسر لاعب مميز ويلعب في اكثر من مركز ولكن دراستي للخصم هي من تحدد تكتيك الفريق ، وهو قدم في مركز الوسط مستويات رائعة لتأديته مايطلب منه كونه يتناسب مع طريقتي الحالية، وفي مباراة النصر كان من نجوم المباراة وتركيزي دائما على وجود التنظيم الجماعي داخل الملعب، وفي المباريات المقبلة باتت الخيارات أكبر بعودة المصابين وجاهزية كافة العناصر».

وعن حاجته لنواف العابد مما أجبره على اعادته للفريق الأول .. علق كومبواريه : « اللاعب ارتكب خطأ الجميع يعرفه وتمت معاقبته وأخذ جزائه والعقوبة انتهت ولاسيما أنه ابدى انضباطية خلال العقوبة ولذلك عاد للفريق الاول وهو الآن مثل غيره من اللاعبين لديه الفرصة لتمثيل الفريق في المواجهات المقبلة».

وأشار كومبواريه إلى أن الفريق خسر لقاء أولسان الكوري على الصعيد الآسيوي لوجود خلل مشدداً انه سيسعى لإصلاحه لظهور الفريق بمستوى مميز يسعفه لتحقيق نتائج ايجابية.

وعن رأيه في تذمر أي لاعب من عدم مشاركته بصفة أساسية قال كومبواريه :» أمر طبيعي أن يغضب اللاعب من عدم مشاركته كأساسي ولكن يجب عليه أن يحترم قرار المدرب ويسعى لمضاعفة جهده كي ينال فرصة المشاركة، واعتبر هذا الأمر مؤشرا جيدا ويسعدني لأن اللاعب يبحث عن المشاركة وخدمة الفريق».

من جانبه أثنى لاعب وسط الفريق الهلالي محمد القرني بزميليه في منطقة محور الارتكاز عادل هرماش وسلمان الفرج بقوله: «عادل لاعب دولي كبير وأستفيد منه دائما ولديه خبره كبيرة ، أما سلمان الفرج فهو زاملني على مستوى الفريق الأولمبي والأول وأرتاح للعب معه لوجود تفاهم كبير، ولكن نحن في الفريق مكملون لبعض ونسعى دائما لخدمته ، وفي لقاء اليوم عزيمتنا كبيرة للظهور بمستوى جيد مقرون بنتيجة ايجابية».

وعلى مستوى التحضيرات أنهى الفريق الهلالي استعداداته لمواجهة الليلة بإقامة مران الأمس الذي أحيط بسرية تامة بقرار من الجهاز الفني بإغلاق كل التدريبات التي تسبق مواجهة الشباب، وعقب المران دخل اللاعبون الى معسكر الامير هذلول استعدادا للمباراة، كما تابع نائب رئيس النادي الامير نواف بن سعد المران الهلالي ووقف على استعداد الفريق.

وعلى خط آخر تلقت ادارة الهلال موافقة رسمية من الاهلي المصري للمشاركة في اعتزال عبدالله الشريدة يوم 13 اكتوبر وهي المواجهة التي سيغيب عنها الدوليون لانضمامهم حينها لمعسكر المنتخب الوطني.

من ناحية أخرى ينتظر ان يتقدم الثلاثي الهلالي منصور الاحمد وابراهيم اليوسف وعبدالمحسن العبيد للمنافسة في الانتخابات فيما يخص مقاعد اللاعبين الهواة.

 

رجوع

حفظارسل هذا الخبر لصديقك 

 
 
 
للاتصال بناخدمات الجزيرةالأرشيفجوال الجزيرةالسوق المفتوحالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة