ارسل ملاحظاتك حول موقعنا Sunday 14/10/2012 Issue 14626 14626 الأحد 28 ذو القعدة 1433 العدد 

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

محليــات

 

مدير مكتب جاليات وادي الدواسر لـ(الجزيرة):
المكاتب التعاونية لها دور كبير في ترسيخ الوسطية والاعتدال

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وادي الدواسر - الجزيرة:

استبشر المدير التنفيذي للمكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بمحافظة وادي الدواسر الشيخ محسن بن علوش الدوسري خيراً بمستقبل المكاتب التعاونية لأنها تقوم على أهداف واضحة وأسس ثابتة مستمدة من تعاليم ديننا الحنيف، وتوجيهات ولاة الأمر -حفظهم الله-، وقال: إننا في المكتب بصدد وضع خطة إستراتيجية مستقبلية لعمل المكتب لما فيه خدمة الدعوة إلى الله.

وشدد -في تصريح له- على أن للمكاتب التعاونية دور كبير في ترسيخ الوسطية والاعتدال في المجتمع، ومحاربة الإرهاب والتطرف والتحذير من دعاة الزيغ والضلال وتصحيح المفاهيم الخاطئة في التعامل مع ولاة الأمر بالتأصيل الشرعي من خلال تنظيم الدروس الشهرية، والمحاضرات الوعظية من خلال المخيمات الدعوية للشباب والدورات العلمية. داعياً إلى زيادة الاهتمام بإقامة ودعم المخيمات الدعوية للشباب لما لها من قبول عند الشباب، وكذلك زيادة الدروس والمحاضرات التي تهتم بهذا الأمر.

وقال: إن تقوية الدور الاجتماعي لمكاتب الدعوة بالمناطق الموجودة بها من خلال زيادة الأنشطة مع المؤسسات المجتمعية الموجودة والمكتب يقوم بمجموعة من المشروعات الخيرية كمشروع أحببناكم فزرناكم للأحياء المحتاجة، ومشروع لن ننساكم للمرضى وللمساجين وللتأهيل الشامل إضافة إلى حملات مجمعات الجاليات العربية وغير العربية، لافتاً إلى أن أبرز المناشط التي يقوم بها المكتب خدمة المرأة تتمثل في تنظيم دروس، ولقاءات، ومسابقات في الدور النسائية التابعة للجمعية. وقال مدير تعاوني وادي الدواسر: إن أبرز المشروعات والنجاحات التي حققها المكتب في خدمة الدعوة الإسلامية متعددة منها، حملات وزيارات وجولات دعوية لمجمعات الجاليات العربية، وغير العربية، مبيناً فضيلته أن المعوقات التي تقابل المكتب في العمل الدعوي الصعوبات المادية بحيث لا يوجد دخل مخصص لأعمال المكاتب، وعدم وجود وظائف خاصة بها، وصعوبة استخراج تأشيرات للدعاة والعاملين بحيث تأخذ وقتاً طويلاً، وعدم تخصيص أراضي من قبل البلديات لمقر المكتب، وعدم توفر أوقاف تخدم أعمال الدعوة، مشيراً إلى أن السبيل الأمثل لتطوير مشروع إفطار الصائم يتمثل في إقامة المشروع في مخيمات مخصصة لهذا المشروع، وإقامة المسابقات الرمضانية في اللغات المختلفة، وتوزيع الحقائب الدعوية باللغات المختلفة.

وأفاد الشيخ محسن الدوسري في ختام تصريحه أن المشروعات المستقبلية للمكتب مشروع (اللقاء الشبابي، السيارة الدعوية، حملات القرى والهجر للبادية) من المشروعات الجديدة، وتهيئة وتوفير مركز متكامل لخدمة الدعوة إلى الله سواءً عن طريق التعليم أو التدريب أو الترفيه وأن يخصص جزءاً كبير من هذا المركز للجاليات من جميع الجنسيات.

 

رجوع

حفظارسل هذا الخبر لصديقك 

 
 
 
للاتصال بناخدمات الجزيرةالأرشيفجوال الجزيرةالسوق المفتوحالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة