ارسل ملاحظاتك حول موقعنا Friday 19/10/2012 Issue 14631 14631 الجمعة 03 ذو الحجة 1433 العدد 

الأخيرة

متابعة

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

وجهات نظر

      

نبارك لمقام وزارة النقل ووزيرها معالي الدكتور جبارة بن عيد الصريصري ترسية تنفيذ مشروعات للطرق بثلاثة مليار ريال سعودي .

وهذه وما سبقها من مشروعات تعطي دلالة واضحة على اهتمام هذه الوزارة بتنفيذ تعليمات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين بربط المدن والقرى والهجر والطرق الزراعية ببعضها ولاشك أن في ذلك - بإذن الله - فائدة ومنفعة لكل مواطن بل هو محور تطور ونماء هذه المدن في كل المجالات الاقتصادية والاجتماعية وبلادنا بحمد الله تنعم بهذه الخدمة المتميزة مما جعل التنقل بين المدن وبعضها سهلاً ويسيراً ، كما أن أعمال الصيانة والتشغيل لها دورها في الحفاظ على عمر هذه المشروعات المهمة.

ونعتبر أن توقيع معالي الوزير لتنفيذ هذه المشروعات نقلة نوعية ومتميزة باعتبارها شملت المدينة والقرية والهجرة والطرق الزراعية .

واليوم وفي ظل هذا الاهتمام من المقام السامي وحسن وسلامة خطط وبرامج وزارة النقل نتوجه بطلب أن تشمل هذه الخدمات المناطق الزراعية في مدن سدير مثل (العبلة وأوراط) والحقول الزراعية الحديثة والقديمة في كل مدن سدير ، حيث إن مدن سدير تعتبر من أكبر وأهم المناطق توسعاً في الرقعة الزراعية قديماً وحديثاً ، وتعتبر مزارع العبلة وأوراط من أكبر مزارع المنطقة ولكن ينقصها للطرق الزراعية حيث إن هذه المزارع بتعددها وتطورها واعتبارها المنتجع السياحي لأهالي سدير وغيرهم، بل إن منتجاتها من التمور والفواكه التي تنقل إلى عاصمتنا الغالية قد أصبحت مصدراً من مصادر الدخل المهم لأهالي سدير .

وقد يرى معالي الوزير التكرم بأن يقوم مجموعة من أهالي سدير بمقابلة معاليه وفي الوقت المناسب له لشرح أهمية إنشاء الطرق الزراعية في هذه المزارع ومدى الحاجة إلى هذه الطرق.

إننا نتطلع إلى أن تشمل خدمات وزارة النقل بجهودها التي تشكر عليها هذه المزارع كغيرها في سائر بلادنا الغالية .

والله الموفق ،،،

ababtain@yahoo.com
 

مدن سدير وحاجتها للطرق الزراعية
عبدالله بن محمد أبابطين

أرشيف الكاتب

كتاب وأقلام

 

حفظارسل هذا الخبر لصديقك 

 
 
 
للاتصال بناخدمات الجزيرةالأرشيفجوال الجزيرةالسوق المفتوحالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة