ارسل ملاحظاتك حول موقعنا   Monday 14/01/2013 Issue 14718  14718 الأثنين 02 ربيع الأول 1434 العدد  

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

الطبية

 

لدى د. سليمان الحبيب حلول مبتكرة ومعدلات نجاح عالية وأمان أكبر لجراحات التجميل

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Previous

Next

لم تعد الجراحات التجميلية في هذه الأيام مجرد ترف أو عملية تكميلية؛ فقد أصبحت تستخدم كذلك لتحسين الجانب الوظيفي في كثير من الأوقات أو إصلاح التشوّهات والعيوب الخلقية في أحيان أخرى، فعلى سبيل المثال عمليات تصغير الثدي لا تجرى فقط لتحسين المظهر الخارجي، بل أيضاً للمساعدة على التخلص من آلام الكتف والعمود الفقري والرقبة.

ولكن يبقى العامل الرئيسي في الحصول على أفضل نتيجة ممكنة من عمليات التجميل إجراؤها في مراكز متخصصة بأيدي كفاءات مؤهلة، إذ تشير الدراسات إلى أن 20% من تلك العمليات تتم لتصحيح أخطاء أطباء يفتقرون للخبرة الكافية في صالونات ومراكز التجميل.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل إن نسبة لا يُستهان بها من حالات الإصابة بالأمراض المعدية مثل الالتهاب الكبدي الوبائي وغيره ناتجة عن عمليات تجميلية أجريت في مراكز غير مجهزة أو بأيدي غير متخصصين.

تلتزم مجموعة د. سليمان الحبيب الطبية بأقصى معايير الجودة عند مختلف عمليات التجميل واستقطبت لذلك أفضل الكفاءات الطبية العالمية من حملة البورد الأمريكي والكندي والزمالات الأوروبية، ودعمت تلك الكفاءات بأحدث وآخر التقنيات في التخصصات الدقيقة كافة، حيث يتم إجراء العديد من جراحات التجميل التي سنسرد بعضها سوياً خلال السطور التالية:

شدّ الوجه

يعد شدّ الوجه من العمليات البسيطة التي يجريها الأطباء لمساعدة مرضاهم على التغلب على التجاعيد ومظاهر تقدّم السن في الوجه والرقبة، حيث يتم شدّ الجلد ورفعه وإزالة الزائد منه مما يضفي على الوجه مظهراً أكثر شبابية.

تكبير الثدي

تستخدم الكفاءات الطبية بالمجموعة أفضل الطرق الجراحية في إجراء عمليات تكبير الثدي، حيث تتم بتقنية الجرح الصغير لضمان سرعة الشفاء وتوفير أعلى قدر من الأمان للمريض، وعمليات تكبير الثدي تتم لأحد الثديين أو كليهما عن طريق زراعة السليكون أو الدهون من خلال فتحة بسيطة حول الحلمة أو تحت الإبط ويتم تثبيت تلك المواد في جيب خلف أو أمام عضلات الصدر أو عن طريق ما يُعرف بحقن الدهون من الجسم في تلك المنطقة.

تصغير الثدي لأهداف علاجية

أما عمليات تصغير الثدي فتجرى لأهداف تجميلية أو علاجية لبعض المشكلات إذ إن وزن الثديين الثقيل يسبب آلاماً بالكتف والرقبة والعمود الفقري وقد يتسبب كذلك في حدوث انزلاق غضروفي بالرقبة، في تلك الجراحة يتم نقل الحلمة إلى مكانها الطبيعي والذي يتناسب مع حجم الجسم والثدي وكذلك يتم مراعاة التوازن بين شكل الثدي وحجمه ليعطي مظهراً جمالياً أفضل للمرأة، ولا تترك تلك العملية ندباً أو آثاراً واضحة. كما تشمل جراحات الثدي التجميلية كذلك جراحات رفع الصدر وهي أشهر العمليات التجميلية التي تتم في هذه الأيام، وتُجرى لعلاج ترهلات الثدي نتيجة الحمل والرضاعة أو مع تقدّم السن.

التثدي عند الرجال

علاج التثدي (تضخم الثدي) عند الرجال يتم من أجل شفط وامتصاص الدهون وإزالة النسيج المكون للصدر بعدة طرق، إما من خلال شفط الدهون إذا كانت هي سبب التضخم وذلك باستخدام تقنيات شفط الدهون المتوافرة لدينا وهي آمنة جداً وتعد من آخر ما أنتجته التكنولوجية الطبية في هذا المجال.

استئصال الغدة اللبنية

كما أنها قد تتم عن طريق استئصال الغدد اللبنية المتضخمة والموجودة بالثدي من خلال جرح صغير أعلى أو أسفل الحلمة ليتم فصل الغدد اللبنية والدهون عن الجلد الموجود فوقها وكذلك عن أغشية العضلات الموجودة تحتها ثم يتم استئصال الغدد وإخراجها من الجسم عن طريق تلك الفتحة الصغيرة، (علماً بأن استئصال الغدة اللبينة لا يؤثّر على طبيعة حياة الرجل، أما في حالة ترهلات الثدي الكبيرة فتُجرى العملية مثل عملية تصغير الثدي في السيدات، حيث يتم استئصال أنسجة الثدي وكذلك الجلد الزائد ثم شد الجلد وخياطته.

شفط الدهون لاستعادة التناسق

أما عمليات شفط الدهون فتجرى بهدف استعادة المرأة لتناسق جسمها، كما أن الرجال لهم نصيب في عمليات شفط الدهون وخصوصاً مناطق الصدر وأسفل البطن (الكرش)، وتوفر مجموعة د. سليمان الحبيب العديد من تقنيات شفط الدهون منها الـVaser وهو من أحدث أجهزة شفط الدهون باستخدام الموجات فوق الصوتية والتي توفر مزيداً من الأمان والفاعلية وكذلك السرعة العالية، ويمكن للمريض أن يغادر المستشفى في نفس يوم العملية، إضافة إلى إمكانية شد جلد الجسم مباشرة، ويتميز العلاج بهذا الجهاز بقدرته العالية على نحت وصقل الجسم بدرجة عالية بتقنية Hi-def.

معدلات نجاح عالية مع الليزر

وكذلك وفرت المجموعة جهاز شفط الدهون بالليزر ACCUSCULPT وهو الأحدث من نوعه بالمملكة ويتميز بمعدلات الأمان العالية ومناسبته لجميع الأعمار ومختلف أنواع البشرة، ويتميز بأنه يمنح المريض ميزة شد الجلد وذلك من خلال تحفيز تَكوّن الكولاجين، إضافة إلى قدرته على علاج أماكن بالجسم كان من الصعب علاجها سابقاً مثل الكاحل والركبتين.

استعادة حيوية وشباب الوجه

يتميز هذا الجهاز بفاعلية عالية وتتم العملية تحت التخدير الموضعي ويستخدم لإعادة حيوية وشباب مناطق الوجه المختلفة، وكذلك شفط الدهون من البطن والظهر والذراعين وأيضاً من الفخذين، إضافة إلى علاج العيوب الناتجة عن استخدام حشوات الجلد.

تكسير الشحوم بـMed Contour

أما من يعانون من تجمعات دهنية بسيطة بالجسم فيمكنهم الاستفادة من Med Contour وهو جهاز فعَّال يستخدم لتكسير الشحوم في جميع مناطق الجسم عدا الوجه والرقبة، ويعمل بالموجات الصوتية ذات التردد المنخفض، كذلك فهو يستخدم لعلاج السلولايت، ويناسب الذين يعانون من تمركّز الدهون في مناطق معيّنة من أجسامهم، ويتميّز العلاج بهذا الجهاز بأنه لا يحتاج لتخدير أو جراحة، كما أنه يمكن للمريض ملاحظة النتائج بشكل فوري بعد الانتهاء من الجلسة العلاجية التي في الغالب لا تستغرق وقتاً، وتتميّز المعالجة بأنها لا تؤدي إلى تلف الأوعية الدموية والأعصاب والأنسجة المحيطة للمنطقة المعالجة ونسب الأمان فيه عالية جداً.

شد البطن

أما عمليات شد البطن فهي من أبسط العمليات التجميلية، حيث إن نسبة نجاحها وأمانها أعلى، وتتم لمعالجة ما تعاني منه بعض السيدات من ترهل في جدار البطن نتيجة كثرة الحمل أو العمليات القيصرية أو الولادات المتكررة وكذلك فقدان الوزن للعمل على استرجاع شكل البطن الانسيابي وقوته العضلية بعد تثبيتها عن طريق استئصال الجلد الزائد من البطن وتدعيم العضلات، وهي من الجراحات ذات التأثير الفوري، حيث يلاحظ المريض نتائجها بعد العملية مباشرة، ويوفر الأسلوب الجراحي المتبع حديثاً الحفاظ على الشكل الجمالي للسرة بحيث تكون بعيدة عن التشوّهات نتيجة للتدخل الجراحي.

تجميل الأنف

فيما يعد تجميل الأنف إجراءً شائعاً لإعادة تشكيل الأنف وتحسين مظهر الوجه وتعتبر من أهم عمليات التجميل، حيث تغيّر شكل الوجه وتحسّن الحالة النفسية لدى المريض وتزيد من ثقته بنفسه. وهي متنوِّعة فمنها ما يهدف إلى تعديل الشكل بوجه عام وإضفاء الجمال والتناسق على الوجه, أو التخلص من البروز, أو اعوجاج الأنف, أو تصغيره, وكثيراً ما يعمل الجراح على تعديل أجزاء داخلية من العظام لتحسين الشكل الخارجي.

نتائج متميزة

وعمليات تجميل الأنف في الغالب لا تستغرق وقتاً طويلاً، كما أنها تجرى تحت التخدير الكلي، وتعتمد على حالة المريض والمشكلة التي يعاني منها ويعود لمنزله خلال 24 ساعة وتكون الجروح الناتجة عن العملية داخلية وغير ظاهرة، بعدها يشعر بعض المرضى ببعض الانتفاخات البسيطة في منطقة الأنف وتزول خلال أيام، وأهم ما يميز هذه العملية أن نتائجها دائمة ومتميزة ولا تحتاج إلى إعادة.

العمليات الترميمية

فيما يقوم أطباء المجموعة بإجراء العديد من العمليات الترميمية التي تشمل إصلاح تشوّهات اليد بما في ذلك الأوتار والأعصاب والشرايين وكذلك الأنسجة الرخوة، كما يولي هذا التخصص اهتماماً خاصاً بمعالجة إصابات اليد الناتجة عن الحوادث، أو التشوّهات الناتجة عن الأورام والعيوب الخلقية، إضافة إلى العمليات الترميمية للرأس والرقبة والجمجمة لإصلاح الإصابات التي تصيب الوجه (الجمجمة) بسبب الحوادث، وعلاج التشوّهات التي تصيب الوجه والأذن والعين والرموش وكذلك الشفة والأنف وغيرها، كما يشمل هذا التخصص معالجة تشوّهات الوجه أو العيوب الخلقية منذ الولادة وجراحة الوجه ورفع الجبين.

تجميل وتعديل الأذن

أما تجميل الأذن فقد يكون من العمليات الترميمية أو التجميلية وفقاً للهدف من إجرائها والتشوّه الذي يتم علاجه، وهي تعد أحد الإنجازات الطبية في السنوات الأخيرة، إذ أصبح بالإمكان التدخل لعلاج الأذن البارزة أو المسطحة وكذلك معالجة تشوّهات صيوان الأذن، بل يمكن كذلك تشكيل أذن جديدة لمن يعانون من غياب جزئي لهذا العضو نتيجة تشوّهات خلقية عند الولادة.

معالجة الحروق وإصلاح التشوهات

وقد أولى جراحو التجميل اهتماماً خاصة بعلاج تلك التشوّهات والتخلص من الآثار غير المرغوب فيها الناتجة عن الحروق ويختلف العلاج حسب درجة الحرق ومكانه.

 

رجوع

حفظ ارسل هذا الخبر لصديقك  

 
 
 
للاتصال بنا خدمات الجزيرة الأرشيف جوال الجزيرة السوق المفتوح الإشتراكات الإعلانات مؤسسة الجزيرة