Al-jazirah daily newspaper

ارسل ملاحظاتك حول موقعنا Friday 31/05/2013 Issue 14855  14855 الجمعة 21 رجب 1434 العدد

الأخيرة

متابعة

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

الاقتصادية

فيما أغلقته أمانة الرياض لعدم استكمال التراخيص
مشاركات معرض «المتقاعدين» يطالبن باسترداد قيمة الإيجارات

رجوع

مشاركات معرض «المتقاعدين» يطالبن باسترداد قيمة الإيجارات

الجزيرة - خالد العيادة:

طالبت عدد من المشاركات بمعرض مهرجان المتقاعدين باسترداد قيمة ما دفعن لاستئجار مكان بالمعرض لعرض بضائعهن، وذلك بعد أن تم إغلاقه من قبل أمانة الرياض ممثلة في إدارة الراحة والسلامة.

وقالت المواطنة أم فيصل لـ«الجزيرة» أعمل في خياطة الملابس الشعبية والاكسسوارات وأصنعها في منزلي وانتهز فرصة هذه المعارض لبيع منتوجاتي، كوني صاحبة أسرة، غير أنني فوجئت بإغلاق المعرض من قبل البلدية، وطالبت أم فيصل المعنيين بتعويضها عن الخسائر التي تكبدتها من جراء الإغلاق.

أم خالد هي الأخرى تقول: كنت مشاركة بالمعرض الذي كان مقرراً إقامته على أرض المعارض في شارع العليا العام، فأنا أعمل في مجال المأكولات الشعبية، وتكبدت خسارة كبيرة بعد قرار الإغلاق، فقد دفعت ألفي ريال إيجارا لعرض منتجاتي، فضلا عن تكلفة المأكولات التي بلغت خمسة آلاف ريال، والوقت والجهد الذي بذلته في تحضيرها، وتساءلت أم خالد عن الجهة التي ستعوضها عن هذه الخسائر، مناشدةً أمانة منطقة الرياض بتخصيص مواقع للأسر المنتجة يمكن من خلالها عرض منتجاتهن، مطالبةً بتحديد الجهة المسؤولة عن تعويضها عن هذه الخسائر.

من جانبه يقول محمد العتيبي مسؤول الجهة المنظمة لـ«الجزيرة»: إنهم ملتزمون بإعادة قيمة ما تم دفعه من المشاركات للإيجارات، وهو ما لم يحدث إلى الآن حسب ما قالت المشاركات لـ«الجزيرة».

وكانت أمانة منطقة الرياض ممثلة في إدارة الراحة والسلامة قد أغلقت معرض مهرجان المتقاعدين المقام على أرض المعارض في شارع العليا بالرياض.

حيث قال لـ«الجزيرة» ناصر الجساس مدير الدوريات بالأمانة: أغلقنا المعرض بناء على خطاب من مدير إدارة الراحة والسلامة بالإنابة، وأشعرنا منظمي المهرجان بضرورة مراجعة الإدارة لإكمال التراخيص، وتلقيت اتصالا من مسؤول المؤسسة المنظمة للمعرض يطلب مهلة حتى يتسنى للمشاركين أخذ معروضاتهم، وتمت الموافقة على الطلب بشرط أن تفتح البوابة الغربية، وفعلا تم فتح البوابة الساعة الواحدة ظهراً وتم منحهم متسعاً من الوقت حتى الساعة الثانية بعد منتصف الليل، إلا أنه أعاد فتح المعرض في اليوم التالي عن طريق أحد حراس المؤسسة التابعة لهم، الأمر الذي دفعنا لإغلاق المعرض لأننا طلبنا من وكيل المؤسسة المنظمة أن يراجع إدارة الراحة والسلامة للحصول على تصريح، كون إقامة المعارض تتطلب اشتراطات من جهات معنية عدا الأمانة مثل الدفاع المدني والهيئة والشرطة ومن قبل وزارة التجارة. وأضاف الجساس: المنظمون لم يستخرجوا الترخيص اللازم فاضطررنا لإغلاق المعرض، موضحاً أن شروط السلامة غير متوفرة، فلو حصل حريق لا قدر الله فمن يتحمل نتيجة ذلك؟.

من جانبه قال صاحب المؤسسة المنظمة لـ«الجزيرة»: لدي ترخيص من وزارة التجارة، وكنت وقتها خارج المملكة لظروف طارئة على أن استكمل استخراج باقي التراخيص. إلا أنني فوجئت بإغلاق الأمانة للمعرض وهذا كلفني كثيراً.

وذكر محمد العتيبي مسؤول الجهة المنظمة: الأمانة أفادت بأنه معرض وليس مهرجانا، فيه 5 منتوجات، علماً بأن وزارة التجارة صرحت لنا 15 يوما مهرجاناً وكان من المقرر أن يتم الافتتاح يوم الاثنين 26-6-1434هـ إلا أنه تأخر ثلاثة أيام إلى يوم الأربعاء لنفاجأ بحضور الأمانة ومطالبتهم بالكشف على عارضي البضائع والاطلاع على التصاريح الغذائية فوجد بعض الأشخاص أن تصاريحهم خارج مدينة الرياض، وتعهدنا بالحصول على التصاريح اللازمة خلال 3 أيام أو إغلاق معارضهم حتى يتم إنهاء الإجراءات كاملة. وأضاف: نفذنا الاشتراطات التي طلبتها إدارة الراحة والسلامة، وبعدها تم إغلاق المهرجان وتكبدنا خسائر فادحة وتضررت سمعة مؤسستنا وسوف نتخذ إجراءاتنا القانونية حيال ذلك.

رجوع

طباعة حفظ

للاتصال بنا الأرشيف جوال الجزيرة الإشتراكات الإعلانات مؤسسة الجزيرة