Al-jazirah daily newspaper

ارسل ملاحظاتك حول موقعنا Friday 31/05/2013 Issue 14855  14855 الجمعة 21 رجب 1434 العدد

الأخيرة

متابعة

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

متابعة

رفعوا التهنئة للأمير متعب بن عبد الله أول وزير للحرس الوطني.. مسؤولون بالشؤون الصحيه بوزارة الحرس الوطني لـ(الجزيرة):
التحويل يأتي استمراراً لمسيرة الحرس الوطني الحافلة بالعطاء والإنجازات

رجوع

التحويل يأتي استمراراً لمسيرة الحرس الوطني الحافلة بالعطاء والإنجازات

الجزيرة - سعود الهذلي:

أشاد عدد من المسؤولين بالشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني بالأمر الملكي الذي أصدره خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز -حفظه الله- بتحويل رئاسة الحرس الوطني إلى وزارة، وتعيين صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزيراً للحرس الوطني، واصفين هذه المبادرة المباركة من الملك عبدالله بأنها تصب في مصلحة وخدمة الوطن والمواطن، وتحقيق المزيد من الأمن والاستقرار في ربوع الوطن.

ورفع المسؤولون في حديث خاص لـ(الجزيرة) أسمى آيات التهاني والتبريكات لصاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بمناسبة تعيينه وزيراً للحرس الوطني كأول وزير لهذا الصرح الشامخ، معتبرين هذا التعيين «بأنه اختيار صادف أهله»، نظراً للجهود البارزة والدور الرائد لسموه الكريم في تنمية وتطوير الحرس الوطني، سائلين الله عز وجل أن يوفقه وأن يسدد على طريق الخير خطاه للارتقاء بهذه المؤسسة العسكرية العريقة ورفعة المملكة.

في البداية أكد المدير العام التنفيذي للشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني الدكتور بندر بن عبدالمحسن القناوي أن تحويل رئاسة الحرس الوطني إلى وزارة وتعيين الأمير متعب بن عبدالله وزيراً يعتبر خطوة مباركة وهامة من خادم الحرمين الشريفين الذي عودنا دائماً بمبادراته الكريمة ورؤيته الثاقبة لتحقيق المزيد من الأمن والرخاء للمواطنين، حيث ظللنا نشهد في كل مرة واحدة من مبادرته القيّمة التي تأتي لإضافة المزيد من التطور والرقي لهذا الوطن المعطاء.

وقال الدكتور القناوي إن اختيار الأمير متعب بن عبدالله وزيراً هذا ليس بمستغرب على سموه الكريم فهو ابن هذه المؤسسة العسكرية العريقة التي تدرج فيها منذ أن كان ضابطا حتى وصل الآن إلى وزير، وسيدعم ذلك بكل تأكيد خططه الإصلاحية والتطويرية للارتقاء بالحرس الوطني والوصول به إلى أعلى مستويات التطور والتقدم للدفاع عن الدين والوطن.

ودعا الدكتور القناوي الله العلي القدير أن يوفق الأمير متعب بن عبدالله في استكمال هذه المسيرة الخيرة في وزارة الحرس الوطني لخدمة منسوبي الوزارة بصفة خاصة والمواطنين بصفة عامة وتحقيق المزيد من الأمن والاستقرار في وطننا الغالي في ظل قيادة الوالد الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز (يحفظهما الله).

ومن جانبه قال مدير عام الشؤون الإدارية والمالية بجامعة الملك سعود للعلوم الصحية بوزارة الحرس الوطني الأستاذ سعود البكر خادم الحرمين الشريفين هو قائد مسيرة النهضة والتحديث في المملكة وصاحب رؤية حكيمة يضع دائماً الأمور في نصابها، ولذلك جاء هذا الأمر السامي بتحويل الحرس الوطني إلى وزارة لمواكبة التطور الهائل الذي تشهده مملكتنا الغالية في شتى مجالات الحياة حتى أصبحت واحدة من الدول الكبرى والهامة على الخارطة العالمية سياسيا واقتصاديا وعسكريا.

ووصف الأستاذ البكر اختيار الأمير متعب بن عبدالله وزيرا للحرس الوطني بأنه هو أحد الأوفياء الذين سجلوا حضوراً فاعلاً ومشهودا في جميع مراحل تطور الحرس الوطني منذ انطلاقته الأولى عندما كان أفواجاً للمجاهدين حتى أصبح وزارة الآن، حيث تدرج سموه الكريم منذ أن عُيّن ضابطاً برتبة ملازم في الحرس الوطني إلى أن وصل إلى رتبة فريق أول ولذلك فاختياره سيكون استمراراً لهذه المسيرة الحافلة بالعطاء والإنجازات.

وأضاف الأستاذ البكر قائلا لقد ظل الحرس الوطني يلعب دوراً هاماً في خدمة الوطن من خلال العديد من المهام التي يؤديها في استتباب الأمن والاستقرار، وحماية الحدود والمنشآت الحيوية، بالإضافة إلى دوره في خدمة حجاج بيت الله الحرام، وبتحويله إلى وزارة سوف ينعكس إيجابا على أداء الحرس الوطني كمؤسسة وطنية فاعلة في خدمة الوطن والمواطن.

وأعرب مدير خدمات المرضى المنومين ومساعد مدير علاقات المرضى في الشؤون الصحيه بوزارة الحرس الوطني العميد خالد بن أحمد العامر عن بالغ التهنئة والتبريكات لصاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني ولجميع منسوبي الحرس، بمناسبة تحويله إلى وزارة، معتبراً هذه المبادرة من خادم الحرمين الشريفين تعد دعماً كبيراً للحرس الوطني ورجاله البواسل الذين ساهموا في حماية هذا الوطن واستقراره.

وأكد العميد العامر أن تحويل الحرس الوطني إلى وزارة سيساهم بقدر كبير في تطوير هذه المؤسسة العسكرية العريقة ويجعلها قوة عسكرية وحربية مكتملة العدة والعتاد وتجهيزها بأفضل وأحدث الأجهزة العسكرية المتطورة لتعزيز حماية هذا الوطن الغالي من كل سوء أو مكروه.

وأشاد بالإنجازات الضخمة التي حققها الحرس الوطني طوال مسيرته الحافلة بالعطاء في مختلف المجالات العسكرية والأمنية والاجتماعية والصحية والثقافية، حيث يعتبر المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية) نموذجاً رائعاً للثقافة العربية العريقة والتراث الأصيل ينظر إليه الجميع بإعجاب وترقب.

ومن جهته وصف كبير المهندسين بالشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني المهندس عبدالرزاق بن حمد الدبيان الأمر الملكي السامي بتحويل الحرس الوطني إلى وزارة من الأوامر الملكية الهامة لخدمة الوطن والمواطن، ويأتي في إطار الرعاية الدائمة والدعم اللامحدود الذي يحظى به بالحرس الوطني من خادم الحرمين الشريفين منذ تأسيسه حتى وصل إلى ما هو عليه الآن من تطور كبير وشامل وقوة عسكرية ضاربة تذود عن تراب الوطن وتحمي أمنه واستقراره.

وأكد المهندس الدبيان أن هذا التحويل يمثل دفعة قوية للحرس الوطني للمضي قدماً في تنفيذ خططه التطويرية في كافة المجالات لا سيما التي تلامس احتياجات المواطنين، منوها في هذا الصدد بالخدمات الصحية المتميزة التي تؤدها الشؤون الصحية بالحرس الوطني للمواطنين في مجال تقديم الخدمات الصحية وتوفير أفضل رعاية للمرضى بجودة وكفاءة عالية.

وأشار إلى تميز مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالحرس الوطني بتوفير خدمات نوعية وفريدة للمواطنين والبشرية جمعاء من شتى أنحاء العالم من خلال تجربتها الرائدة في إجراء عمليات فصل التوائم السياميين من مختلف دول العالم حتى أصبحت علامة بارزة وصرحاً شامخاً يشار إليها بالبنان في هذا المجال.

رجوع

طباعة حفظ

للاتصال بنا الأرشيف جوال الجزيرة الإشتراكات الإعلانات مؤسسة الجزيرة