Al-jazirah daily newspaper

ارسل ملاحظاتك حول موقعنا Friday 31/05/2013 Issue 14855  14855 الجمعة 21 رجب 1434 العدد

الأخيرة

متابعة

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

الطبية

حقائق عن عمليات تصحيح النظر

رجوع

حقائق عن عمليات تصحيح النظر

- عمليات الليزك لا تزيد قوة الإبصار عموماً عما هي عليه بالنظارة أو العدسات اللاصقة بل تعطي حدة النظر نفسها (مع ميزة إضافة متعلقة بنقاء الصورة) إن كانت ستة على ستة أو أكثر أو أقل.

- عمليات الليزك لا تغني الشخص عن لبس نظارات القراءة بعد سن 40 سنة.

- قد يحصل تصحيح أقل أو أكثر من المطلوب، مما يؤثر على حدة الإبصار بعد العمليات. ولكن هذا الأمر غير وارد عند تصحيح النظر باستخدام تقنية الويف ليزك لدى مركز بن رشد، الذي يتم فيه نقل خرائط القرنية بواسطة الشبكة المعلوماتية التي تربط الأجهزة التشخيصية (عالية الدقة والأكثر تطوراً على مستوى الشرق الأوسط) بجهاز الويف ليزك.

- يمكن إعادة عمليات الليزك لتصحيح ما بقى من قصر أو طول النظر بعد عملية الليزك الأولى وذلك باستخدام التقنيات الخاصة المتوفرة في نظام الويف ليزك.

- يجب أن تكون العين سليمة ابتداء من سطح القرنية إلى العصب البصري والشبكية, حيث إن النتائج في مثل هذه العمليات تعتمد على وضع العين قبل العملية، فاعتلالات سطح العين ووجود الماء الأبيض أو الماء الأزرق (الجلوكوما) الذي يؤثر مباشرة على العصب البصري، واعتلالات الشبكية في حالات السكري المزمن، كلها عوامل تؤدي إلى أن تكون النتائج أقل مما هي في أولئك الأشخاص الذين لا يعانون من مثل هذه الأمراض. هذه النتائج كلها يحددها طبيب العيون بعمل فحوصات شاملة وقياسات متعددة.

- يجب الامتناع عن لبس العدسات اللاصقة المرنة لأسبوع قبل العملية، حيث إن لبس العدسات بصورة مستمرة يؤدي إلى تغير شكل وقياسات القرنية والتي قد يؤدي إلى تصحيح أقل أو أكثر مما ينبغي.

- يحدث جفاف مؤقت بعد عمليات الليزك قد يستمر إلى 3 أشهر. وهنا يعطى الشخص قطرات لترطيب العين خلال هذه الفترة, وإن كان الشخص يعاني من جفاف شديد فإن الجرَّاح قد يضطر إلى عدم عمل مثل هذه العمليات له. حيث إن جفاف العين الشديد قد يؤدي إلى نتائج عكسية، وعموماً فإن قياس مدى رطوبة العين يتم قبل عمليات الليزك في عيادة طبيب العيون.

الفحوصات التي تجري قبل عمليات الليزك

- فحص شدة الأبصار من دون النظارة وبالنظارة أو العدسة اللاصقة.

- قياس ضغط العين.

- فحص العين خارجياً وداخلياً (الشبكية والعصب البصري) بعد وضع قطرات لتوسيع حدقة العين.

- قياس طول أو قصر النظر والتأكد من المقاس الصحيح المطلوب تصحيحه.

- عمل صورة طبوغرافية للعين.

- قياس سماكة القرنية Pachymetry .

- قياس دائرة بؤبؤ العين في الظلام. ومن المهم هنا الإشارة إلى أن آلية نقل نتائج التشخيص والفحوصات له دور أساسي في دقة نتائج العملية. فلا بد من التأكد من أن نقل المعلومات يتم بطريقة دقيقة دون تدخل بشري, أو أن يتم النقل مباشرة إلى الجهاز المستخدم في عملية الليزك بواسطة شبكة لنقل معلومات. بعد التأكد من نتائج هذه الفحوصات، يتم شرحها للمراجع ويحدد له موعد العملية, والتي عادة تجري في غرفة عمليات مجهزة خصيصاً لمثل هذه العمليات ومجهزة بطاقم فني متخصص يقوم بتجهيز الحالة بعد تجهيز جهاز الليزر والأدوات الجراحية المطلوبة. وبعد العملية التي تستغرق دقائق ويغادر الشخص المكان في الوقت نفسه ويعطى موعداً لمراجعة الطبيب, وغالباً ما يكون الموعد في اليوم التالي للعملية. كما أنه يعطى الأدوية الموصوفة له.

د. محمد الغامدي - استشاري القرنية والماء الأبيض والليزك

رجوع

طباعة حفظ

للاتصال بنا الأرشيف جوال الجزيرة الإشتراكات الإعلانات مؤسسة الجزيرة