Thursday 23rd September, 1999 G No. 9856جريدة الجزيرة الخميس 13 ,جمادى الثانية 1420 العدد 9856


زوار المركز يعايشون بطولات ملحمة التأسيس ويهنئون بيوم الوطن

اليوم الوطني ذكرى عزيزة على قلب كل مواطن ليتعرف على الجهود التي بذلها المؤسس الملك عبدالعزيز رحمه الله ,, وفي هذه المناسبة الغالية نتعرف على احدى القلاع التي كان يرتادها الملك عبدالعزيز حيث كان رحمه الله يتخذ من قصر المربع في مدينة الرياض مسكنا له ومعه أبناؤه ,, هذا القصر كان منارة اشعاع وعلم وادارة حيث يقوم الملك عبدالعزيز بادارة امور الدولة من هذا المكان التاريخي ويعقد فيه اللقاءات مع رجاله ويصرف امور البلاد وفق كتاب الله وسنة رسوله ليظل هذا الموقع رمزا تاريخيا يذكر الناشئة من الاجيال القادمة ماشهده هذا القصر من حكمة وقيادة وادارة على نهج قويم ,, واستمر الاهتمام والعناية بهذا القصر ليبقى شاهدا على تاريخ الدولة السعودية العظيمة لتبدأ حكومتنا الرشيدة في جعله معلما تاريخيا كبيرا وكان صاحب السمو الملكي الامير سلمان بن عبدالعزيز امير منطقة الرياض يضع نصب عينيه الكثير من الامنيات نحو هذا القصر والكيفية التي يستثمر بها لتتعرف الاجيال على تاريخ دولتهم الفتية بقيادة موحد المملكة - الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه - وجعله معلما تاريخيا للبلاد حتى جاءت الافكار والاراء من سموه وذلك بناء على توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز وسمو ولي عهده الامين وسمو النائب الثاني وتبلورت هذه الاراء في مشروع تحويل قصر المربع الى مركز تاريخي ومعلم سياحي هام.
ليتبدل الحلم الى حقيقة ويتحول هذا القصر الى معلم تاريخي ,, ومنذ ان تم افتتاحه وحتى الان وهو يشهد اقبالا كبيرا من الزوار من داخل المملكة وخارجها.
واليوم ونحن نعيش مناسبة اليوم الوطني الذي اكمل فيه الملك عبدالعزيز توحيد هذه المملكة جميل ان نسلط الضوء على هذا المركز التاريخي الذي يقع بمنطقة المربع بمدينة الرياض.
وضع حجر الأساس
حيث تفضل صاحب السمو الملكي الامير سلمان بن عبدالعزيز رئيس اللجنة العليا للاحتفال بمرور مائة عام على تأسيس المملكة بوضع حجر الاساس لهذا المشروع في الرابع عشر من محرم 1418ه وقد بلغت التكلفة الاجمالية لهذا المشروع (680) مليون ريال.
ويقع مشروع مركز الملك عبدالعزيز التاريخي على ارض مساحتها (360,000) متر مربع، ويحده من الغرب شارع الامير عبدالله بن جلوي بن تركي، ومن الشرق شارع الملك فيصل ومن الشمال شارع الدلم، ومن الجنوب شارع خالد بن لؤي.
وقد اختير هذا الموقع لاهميته التاريخية والسياسية حيث يضم قصر المربع الذي كان مقرا لديوان الملك عبدالعزيز، رحمه الله، اضافة الى اهمية الموقع التراثية والعمرانية لاحتوائه على مجموعة من المباني التراثية المهمة.
قامت الفكرة التصميمية على تحويل المنطقة الى مركز حضاري وثقافي رئيسي، على شكل منتزه عام يضم في داخله مجموعة من المباني تتوسط هذا المنتزه.
يتوسط المنتزه العام ميدان رئيسي بمساحة قدرها (20,000) متر مربع وتحيط به العناصر الرئيسية للمركز، حيث يحف به من جهة الشرق المتحف الوطني ومقر وكالة الاثار والمتاحف، ومن جهة الغرب دارة الملك عبدالعزيز وقصر المربع وجامع الملك عبدالعزيز، ومن الجنوب واحة مربعة من مائة نخلة ترمز الى مرور مائة عام على تأسيس المملكة ومن جهة الشمال احدى حدائق المنتزه.
وتنتشر مجموعة من البيوت الطينية التي جرت المحافظة عليها في شريط يقع الى الغرب من قصر المربع ودارة الملك عبدالعزيز، وتقع مكتبة الملك عبدالعزيز العامة وقاعة الملك عبدالعزيز للمحاضرات، في الطرف الجنوبي من المنتزه، مواجهة لواحة النخيل والميدان الرئيسي وتنتشر الحدائق والساحات العامة حول المنشآت المختلفة المقامة داخل هذا المنتزه.
ويخترق شارع الملك سعود المنتزه بين الميدان الرئيسي وواحة النخيل وقد تم رصف هذا الشارع بطريقة خاصة تسمح بحركة السيارات والمشاة معا وتسهل الوصول الى داخل المنتزه.
ويضم مركز الملك عبدالعزيز التاريخي العناصر التالية:
المتحف الوطني:
يقع في الجانب الشرقي من الميدان الرئيسي للمنتزه ويضم عشر قاعات رئيسية هي:
قاعة الانسان والكون وقاعة الممالك العربية القديمة، وقاعة العصر الجاهلي، وقاعة البعثة النبوية، وقاعة الاسلام والجزيرة العربية، وقاعة الدولة السعودية الاولى والدولة السعودية الثانية، وقاعة توحيد المملكة، وقاعة الحج والحرمين الشريفين، وقاعتين احداهما للعروض المؤقتة والزائرة والاخرى لأي توسع مستقبلي، بالاضافة الى المكاتب الادارية والمعامل ومخازن المقتنيات والبهو والخدمات.
دارة الملك عبدالعزيز:
تقع في الجانب الغربي من الميدان الرئيسي للمشروع واقيمت في نفس موقع القصر السكني للملك عبدالعزيز، وقد تمت اعادة تصميم المبنى بحيث يحتفظ باللمسات الاساسية لهذا القصر، كما تم اعادة استخدام بعض العناصر المعمارية من المبنى القديم كعناصر زخرفية في واجهات وارضيات المبنى الجديد.
يضم مبنى الدارة: المكاتب الادارية والمكتبة، وقسما للباحثات، وقسما لمجلة الدارة ومناطق الخدمات والرواق الخارجي اضافة الى قاعة الملك عبدالعزيز التذكارية التي ستكون واحدة من القاعات المتحفية في مركز الملك عبدالعزيز التاريخي.
جامع الملك عبدالعزيز:
يقع الى الجنوب من قصر المربع ويطل على شارع الملك سعود من جهة الشمال، وعلى الميدان الرئيسي من جهة الغرب.
وجرى ترميم هذا الجامع واعادة تأهيله بشكل كامل من الناحية المعمارية والهندسية والخدمات الكهربائية والميكانيكية واجراء التعديلات المناسبة عليه، لينسجم مع العناصر الاخرى في منطقة المشروع، ويتسع هذا الجامع لاكثر من (5000) خمسة الاف مصل.
قصر المربع:
يعتبر هذا المبنى اهم العناصر الموجودة في منطقة المشروع من حيث القيمة التاريخية ويحمل قيمة تراثية عالية لكونه احد اول المباني الرسمية التي بنيت خارج السور القديم للمدينة، كما انه من اواخر المباني الطينية المهمة التي اقيمت في المدينة.
يحتل قصر المربع مساحة قدرها (1680) مترا مربعا وتبلغ مساحة مبانيه (2957) مترا مربعا ويطل على الميدان الرئيسي من جهة الغرب، وقد جرى ترميمه واصلاح الاجزاء المتداعية فيه (مثل بعض الاسقف وبعض الجدران) حيث تمت اعادته الى الوضع الذي كان عليه تماما في اواخر عهد الملك عبدالعزيز كما تم تأثيثه بنفس الطريقة التي كان عليها الوضع في ذلك الوقت ليكون جزءا من العناصر المتحفية في مركز الملك عبدالعزيز التاريخي.
مكتبة الملك عبدالعزيز العامة:
تقع في الجزء الجنوبي من المركز وتطل على المنتزه العام من الجهة الجنوبية يحتوي مبنى المكتبة على قاعات قراءة للدوريات ومراجع الكتب، وقاعة للاوعية السمعية والبصرية وقاعة للمخطوطات والكتب النادرة، كما تحتوي المكتبة على قاعة متعددة الاغراض تخدم انشطة المكتبة المتعددة الرجالية والنسائية من محاضرات وندوات وقد تم تخصيص جزء من المكتبة لتخزين الكتب كما تحتوي على مكتب الادارة الرجالية واخرى منفصلة للادارة النسائية.
قاعة الملك عبدالعزيز للمحاضرات:
وتقع قاعة المحاضرات في الجزء الجنوبي من مركز الملك عبدالعزيز التاريخي محاذية لمكتبة الملك عبدالعزيز العامة وتتسع القاعة لحوالي ستمائة مقعد منها مائة مقعد مخصص للنساء بمدخل خاص.
وكالة الآثار والمتاحف:
ويقع هذا المبنى الى الجنوب من مبنى المتحف الوطني ويطل على شارع الملك سعود كما يطل على الميدان الرئيسي للمركز من جهة الشرق.
يتكون هذا المبنى من طابقين يحوي الطابق الارضي منهما اقسام الادارة والابحاث ويحوي الطابق الاول اقسام الترميم والتسجيل.
الأبنية الطينية:
تمت دراسة وضع جميع الابنية الطينية في الموقع، ورؤي انه يمكن المحافظة على بعضها (وهي تلك المباني الواقعة الى الغرب من قصر المربع) نظرا لحالتها الانشائية المقبولة، ولانها تشكل في مجموعها نموذجا للنسيج العمراني التقليدي في منطقة الرياض، وليمكن استخدامها لاغراض مناسبة.
كذلك تمت المحافظة على البرج وبقايا السور القائمة في شمال الموقع، كأثر يدل على حدود منطقة قصر المربع القديمة نظرا لحالتها الانشائية الجيدة كما رؤى المحافظة على واحد من البيوت الطينية المتهدمة الواقعة في الجهة الشمالية من المنطقة قرب البرج الطيني، حيث تم ازالة معظم جدرانه المتهدمة والابقاء على جدران هذا البنى المتهدم بارتفاع يتراوح بين 20 و100 سم فوق الارض، ليمكن لزوار المنتزه العبور من خلاله والتعرف على كيفية شكل البناء القديم وتصميم الفراغات الداخلية فيه.
المنتزه العام:
ويتكون المنتزه العام من مجموعة من الميادين والساحات العامة والحدائق ويغطي الميدان الرئيسي مساحة قدرها (20,000) متر مربع وتوجد في الجزء الشمالي من الميدان بئر قديمة اعيد ترميمها وضخ المياه منها عبر جدول مائي يبتدىء من هذه البئر ويسير باتجاه الشمال مارا عبر الحديقة الوسطى الواقعة بين المتحف الوطني ودارة الملك عبدالعزيز والبالغة مساحتها (10,000) متر مربع تقريبا كما يشتمل المنتزه على ثلاث ساحات عامة عند مداخل المركز من جهات الشمال والشرق والغرب.
ويشتمل المنتزه على خمس حدائق مسورة تتراوح مساحاتها بين (20,000 و30,000) متر مربع بالاضافة الى حديقة سادسة مفتوحة, تحيط هذه الحدائق بالميدان الرئيسي والمباني الموجودة ضمن هذا المركز ويحف الميدان من جهة الجنوب واحة مربعة مرتفعة عن سطح الارض تتكون من مائة نخلة تغطي مساحة قدرها (5) آلاف متر مربع، ويعتمد نظام ري الحدائق على الاستفادة من المياه الارضية التي تضخ من طريق الملك فهد الى خزان كبير انشىء تحت ارض المركز، وهو مجهز بمحطتين لتنقية المياه على نحو يجعلها مناسبة لري المزروعات من نباتات واعشاب واشجار، حيث تمر المياه عبر شبكة من الانابيب ونظام التنقيط والرش لتشمل مسطحات المركز الخضراء كافة.
برج مياه الرياض:
ويقع البرج في الجزء الجنوبي الشرقي من المنتزه العام وسيتم إقامة مطعم علوي فوق سطح هذا البرج بعد اجراء التحسينات اللازمة عليه كما ستتم اقامة مبان اضافية بجانب هذا البرج على الشريط المحاذي لشارع الملك فيصل لتكون مجمعا للمطاعم.
التجهيزات المتحفية:
وقامت فكرة المتحف الوطني على اساس التسلسل التاريخي والاثري ل الجزيرة العربية, تستعرض قاعة الانسان والكون الحقائق العلمية والظواهر الطبيعية والبيئية للكون منذ خلقه الله حتى فجر التاريخ فيما تستعرض قاعة الممالك العربية المعلومات المتعلقة بعصور فجر التاريخ والممالك العربية القديمة.
وتستعرض قاعة العصر الجاهلي الوضع الثقافي والاجتماعي والعقدي للعصر الجاهلي في الجزيرة العربية اما قاعة البعثة النبوية فهي تستعرض لمحات من سيرة النبي صلى الله عليه وسلم منذ ولادته وحتى هجرته الى المدينة المنورة مرورا بفترة نزول الوحي وبدايات دعوته عليه الصلاة والسلام الى الاسلام، وتعرض قاعة الاسلام والجزيرة العربية لفترة ما بعد الهجرة النبوية الى ما قبل الدولة السعودية الاولى وتعرض قاعة الدولة السعودية الاولى والدولة السعودية الثانية مرحلتي الدولتين السعودية الاولى والدولة السعودية الثانية وتستعرض قاعة توحيد المملكة فترة جهاد الملك عبدالعزيز لتوحيد المملكة حتى وفاته رحمه الله.
وتعرض قاعة الحج والحرمين تاريخ الحرمين الشريفين وتطور وسائل الحج عبر العصور حتى وقتنا الحاضر اما بالنسبة لقاعة الملك عبدالعزيز التذكارية في دارة الملك عبدالعزيز فسيتم التركيز في عرضها على الجوانب الشخصية للملك عبدالعزيز رحمه الله.
وفي قصر المربع سيتم التركيز على اظهار الجو العلمي الذي كان سائدا في القصر في اواخر عهد الملك عبدالعزيز رحمه الله.
وتتكون التجهيزات المتحفية للقاعات المذكورة من القطع والمواد الاثرية والوثائق والمخطوطات ولوحات العرض والخرائط والرسومات والمجسمات والافلام الوثائقية وافلام المحاكاة يتم عرضها باستخدام الاساليب التقنية الحديثة وستجمع هذه القاعات بين ثراء المحتوى والعرض الشيق.
شبكات المرافق العامة:
وقد انشئت ضمن المشروع شبكات المرافق الرئيسية التي تشمل الكهرباء والهاتف ومياه الشرب والصرف الصحي وصرف مياه السيول ومياه الري، وتم تغذية المنتزه العام في المركز بمياه ري من شبكة المياه الارضية الواقعة تحت طريق الملك فهد بعد تنقيتها.
الطرق داخل وحول مركز الملك عبدالعزيز التاريخي:
كما تم ضمن هذا المشروع اعادة انشاء شارع الملك سعود ابتداء من طريق الملك فهد وحتى شارع الملك فيصل، وقد رصف الجزء من هذا الشارع الذي يخترق مركز الملك عبدالعزيز التاريخي بطريقة خاصة تتلاءم مع البيئة المحيطة بالمركز كما تم ضمن هذا المشروع تحسين الطرق المحيطة بالمركز.
مواقف السيارات
تم ضمن هذا المشروع اقامة مواقف للسيارات تتسع لاكثر من (1100) سيارة، موزعة على الاجزاء الشمالية والشرقية والجنوبية والغربية لمركز الملك عبدالعزيز التاريخي.
وقد تم تخطيطها وتوزيعها بصورة تكفل خدمة هذه المواقف لجميع عناصر المركز كمايلي:
- المواقف الداخلية (506 سيارات).
- المواقف الخارجية (600 سيارة).
الجزيرة تلتقي بزوار المركز
ومنذ ان تفضل خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز بافتتاح مركز الملك عبدالعزيز التاريخي وهو يشهد اقبالا كبيرا من الزوار لهذا المركز حيث حرصت الهيئة العليا لتطوير الرياض بناء على توجيهات صاحب السمو الملكي الامير سلمان بن عبدالعزيز امير منطقة الرياض ورئيس الهيئة على اتاحة الفرصة للجميع لزيارة هذا المعلم التاريخي حيث تم اعداد برنامج زمن للزيارات .
واثناء جولة الجزيرة في المركز التقت بمجموعة من الزوار تحدث في البداية الطالب حسن الزهراني من الطائف فقال : كانت امنية لي ان ازور هذا المركز بعد ان تعرفت عليه من خلال وسائل الاعلام والان والحمد لله شاهدته على الطبيعة والحقيقة كل شيء في هذا المركز جميل واجدها مناسبة طبية لاهنىء سمو امير منطقة الرياض على هذا العمل والانجاز الرائع.
اما السيد سعيد البارقي فقال : حقيقة ان افتتاح هذا المركز اتاح الفرصة امام الجميع للتعرف على تاريخ هذا الكيان الكبير وقد لاحظنا ان هذا المكان جذب الزوار من سكان المدينة و من خارجها حتى في المساء نشاهد الناس جلوسا في هذه الحدائق والمنتزهات والفرحة تعلو وجوههم وشكرا لكل من ساهم في تنفيذ وانجاز هذا المشروع.
تعرفت على تاريجكم
وقال السيد عبدالقادر جويدرة من تونس ويعمل في الرياض في احدى المؤسسات يقول :لقد اعجبني هذا المركز فقد تعرفت على كل شيء عن تاريخ المملكة العربية السعودية كل ما ارجوه التأكيد على اهمية المحافظة عليه وصيانة.
شكرا لتعليم الرياض
اما المدرس عبدالله الدوسري فيقول : منذ ان تم افتتاح المركز وحتى الان وطلاب المدارس يزورون هذا المركز مما مكنهم من التعرف على تاريخ بلادهم.
ولاشك ان اليوم الوطني يوم عزيز على قلب كل مواطن ليذكر بالفخر والامتنان وما قام به الملك عبدالعزيز لتوحيده هذه البلاد اهنىء الجميع باليوم الوطني واتمنى للجميع التوفيق.

رجوعأعلى الصفحة
أسعار الاسهم والعملات
الاولــــى
محليـــات
مقالات
الفنيـــة
ملحق الدوادمي
الاقتصـــادية
ملحق جازان
الرياضية
العالم اليوم
اليوم الوطني
الاخيــرة
الكاريكاتير


[للاتصال بنا][الإعلانات][الاشتراكات][الأرشيف][البحث][الجزيرة]

أي إستفسارات أو إقتراحات إتصل علىMIS@al-jazirah.comعناية م.عبداللطيف العتيق
Copyright, 1997 - 2000 Al-Jazirah Corporation. All rights reserved