رئيس التحرير : خالد بن حمد المالك

أول صحيفة سعـودية تصــدرعلـى شبكـة الانتــرنت صحيفة يومية تصدرها مؤسسة الجزيرة للصحافة والطباعة والنشر

الطبعة الثانيةالطبعةالثالثةاختر الطبعة

Monday 5th June,2000العدد:10112الطبعةالاولـيالأثنين 3 ,ربيع الاول 1421

القرية الالكترونية

رائحة الزهور تنبعث من أجهزة الحاسوب في المستقبل
* تل أبيب د,ب,أ
قد يضطر هواة ألعاب الكومبيوتر المعقدة الى تحديث أجهزة الكمبيوتر التي يستخدمونها بحيث تستوعب بعدا جديدا للكمبيوتر وهو القدرة على بعث الروائح.
وإذا تحقق ما يصبو اليه ديفيد هاريل عالم الرياضيات الاسرائيلي وزميله اخصائي الكيمياء الحيوية دورون لانسيت فلن يمضي من الوقت الكثير قبل ان تتوفر أجهزة كمبيوتر تنبعث منها روائح تصاحب الصور التي تظهر على شاشاتها.
وتتداخل تلك الروائح مع الألعاب التي يستخدمها الفرد، ففي ألعاب القتال تنبعث رائحة المواد المتفجرة عند قصف الأعداء، وفي دورات سباق فورميولا 1، تصاحب محاولات اللاعب للفوز بالسباق رائحة المطاط المحترق والزيوت المنبعثة عن السيارة.
ويمكن ان تبدأ قريباً صرعة جديدة في الانترنت يطلق عليها اسم الرؤية الفواحة أو الافلام الفواحة .
ويقول الباحثان، اللذان يجريان بحثهما في معهد فايزمان الشهير بريحوفوت بالقرب من تل ابيب، انهما تمكنا من فك شفرات الروائح بدرجة تسمح بنقلها الكترونيا عبر أي مسافة قصرت أم طالت لكي يتمكن جهاز الكومبيوتر الشخصي المستقبل من استيعابها.
ويمكن لالأنف الالكترونية الموجودة في طرف حزمة من الأسلاك وخلاط الروائح الموجود على الطرف الثاني إرسال نفحة عطرية من أي مكان في العالم الى مكان آخر,.
بدأ الباحثان مشروعهما الذي من المقرر ان يستغرق عامين ونصف العام عقب استلهام هذه الفكرة من رجل الأعمال الاسرائيلي إيلي فريش الذي استهوته فكرة إضفاء بعد جديد على نظام المالتي ميديا في الكومبيوتر الشخصي،
وأسس فريش بالتعاون مع هاريل الذي يرأس قسم الكمبيوتر والرياضيات في معهد فايزمان ولانسيت شركة سينس آي تي, وطور الباحثان فيما بعد سلسلة من الحسابات العشرية التي تتيح نقل الروائح التي تستشعرها أجهزة الاستشعار.
وقال هاريل لوكالة الأنباء الالمانية (د,ب,أ) من الناحية الفنية، أصبح بمقدرونا بالفعل بناء آلة يمكنها على سبيل المثال - إعادة إنتاج الروائح والعطور التي تعد جزءاً من ألعاب الكومبيوتر المعقدة وبثها من خلال الاقراص المضغوطة.
وأضاف تشبه هذه العملية عملية معالجة الصور الفوتوغرافية الكترونيا، وإن كانت أكثر تعقيدا ويرمي الباحثان بالاستعانة بفيشر إلى إنتاج جهاز استشعار روائح جاهز للإنتاج بحلول نهاية العام الحالي.
وقال هاريل لقد توصلنا لحل المشكلات الاساسية المتعلقة بنقل الروائح ، كما لم تكن هناك أي مشكلة في صنع جهاز عطور قادر على خلط الروائح المحفوظة في الارشيف الخاص بالمستخدم وإطلاقها عند الحاجة.
وقال هارل يمكنك إرسال هذه الروائح عبر الانترنت دون أي مشكلة,, غير انه يلزم القول ان الروائح الاصلية على الشبكة تستلزم أجهزة كمبيوتر قوية .
ويرى العالمان ان الجيل الجديد من أجهزة الكمبيوتر الشخصية واجهزة التلفزيون والسينما أوشك على الظهور ويمكن استخدام هذا في أنواع عديدة من التطبيقات من التجارة الالكترونية الى الاعلان والسياحة والطب بل وفي تحقيقات الشرطة .
ويمكن لزبائن متاجر بيع الزهور شم رائحتها عبر الانترنت قبل شرائها,.
أما شركات السياحة فيمكنها عرض أشرطة فيديو للدعاية حول منطقة البحار الجنوبية تصاحبها اصوات هدير الأمواج ورائحة مياه المحيط, ولكن ما العمل إذا لم يشأ المستخدم شم كل هذه الروائح؟ يقول هاريل: الأمر بسيط، كل ما عليه هو إطفاء الجهاز .

أعلـىالصفحةرجوع



















[للاتصال بنا][الإعلانات][الاشتراكات][الأرشيف][البحث][الجزيرة][موقعنا]
أي إستفسارات أو إقتراحات إتصل علىMIS@al-jazirah.comعناية م.عبداللطيف العتيق
Copyright, 1997 - 2000 Al-Jazirah Corporation. All rights reserved