رئيس التحرير : خالد بن حمد المالك

أول صحيفة سعـودية تصــدرعلـى شبكـة الانتــرنت صحيفة يومية تصدرها مؤسسة الجزيرة للصحافة والطباعة والنشر

الطبعة الثانيةالطبعةالثالثةاختر الطبعة

Monday 28th May,2001 العدد:10469الطبعةالاولـي الأثنين 5 ,ربيع الاول 1422

مقـالات

وسميات
ما هو دورنا المطلوب منا؟
راشد الحمدان
كم نضيع من الوقت.. وكم نحرم تفكيرنا المتوقد من الاكتشافات المفيدة.. نظل نحكي.. ونخرط.. كما يقول العامة.. ويسرقنا الوقت ونحن على حالنا تلك.. والعامة عندما يقولون فلان خراط.. فإنما يقصدون أنه لا فائدة مما يقول أويفعل.. أو أنه لا يستفاد منه.
الابن.. الذي هو طالب في المدرسة.. يشتكي من عدم الاستيعاب الجيد للدرس ويتهم الأستاذ بسوء الشرح.. وينسى انه نفسه لا يميل الميل الجاد للتلقي والفهم.. ومتى ما ماتت الرغبة لدى الانسان فإنه قد لا يحسن شيئا مما يزاوله.
ولو حسبنا الوقت.. لرأينا ان الأربعة وعشرين ساعة.. منها ثمان ساعات للنوم.. وست للمدرسة.. ولو أخذ من العشر الباقية ساعتان فقط للدراسة والمذاكرة الجادة لأصبح عالماً فيما يدرسه ويتعلمه.. لكنه يضيع الباقي في الضياع.. والخرط كما تقول العامة.
وعندما تقص على أبنائك كيف ألف الأدباء الأوائل مجموعات كبيرة من الكتب وكتبوها بأقلام من الخيزران. وعلى أضواء خافتة بواسطة الدهن أو الزيت.. على قلة غنى وسوء معيشة.. وسجلوا لنا روائع الأدب والمعارف لظل ينظر إليك كالأبله.. لكنه يدرك ما تقول وانه نقد ذاتي لتقصيره وسوء تعامله مع الوقت..
وبالمناسبة.. فقد أرسل أحد الولاة الى أحد العلماء أحد حراسه يطلبه الى مجلسه.. ولما وصل الحارس الى العالم وجده وأمامه مجموعة من الكتب ينظر فيها.. قال له: ان الوالي يطلبك للحضور الى مجلسه.. قال العالم: قل له ان لدي بعض الحكماء. فإذا ما انتهيت منهم جئت. ورجع الحارس ونقل للوالي ما قاله العالم. فانبهر الوالي. وقال: من هم هؤلاء الحكماء. قال الحارس: يا مولاي. والله ما عنده أحد. فأرسل في طلبه فجاء. فسأله الوالي من هؤلاء الحكماء الذين كانوا لديك؟! فقال:


لنا جلساء ما نمل حديثهم
أمينون مأمونون غيباً ومشهداً
يفيدوننا من علمهم علم ما مضى
ورأياً وتأديباً ومجداً وسؤدداً
فعلم الوالي انه يريد الكتب.

ونحن اليوم.. أي حكماء نجلس معهم.. ونستفيد منهم. ليس عندنا إلا تضييع الوقت في الاستراحات، والمقاهي، وشرب الشيش والمعسل، وذرع الشوارع بالسيارات.. والخرط.. ونريد أن ننجح في حياتنا.. وتخدم أمتنا. ونحب ان يشار الينا بالبنان.. فهل هذا.. دورنا المطلوب؟!!
ص.ب: 58837 الرياض 11515

أعلـىالصفحةرجوع


















[للاتصال بنا][الإعلانات][الاشتراكات][الأرشيف][البحث][الجزيرة]
أي إستفسارات أو إقتراحات إتصل علىMIS@al-jazirah.comعناية م.عبداللطيف العتيق
Copyright, 1997 - 2000 Al-Jazirah Corporation. All rights reserved