رئيس التحرير : خالد بن حمد المالك

أول صحيفة سعـودية تصــدرعلـى شبكـة الانتــرنت صحيفة يومية تصدرها مؤسسة الجزيرة للصحافة والطباعة والنشر

الطبعة الثانيةالطبعةالثالثةاختر الطبعة

Monday 28th May,2001 العدد:10469الطبعةالاولـي الأثنين 5 ,ربيع الاول 1422

الاولــى

واشنطن تحث عرفات على التهدئة وإسرائيل تتوغل مجدداً في غزة
انفجارات متلاحقة ترعب الإسرائيليين
* * القدس غزة الوكالات :
^^^^^^^^^^^^
لم تمض تسع ساعات على انفجار سيارة مفخخة وسط القدس الليلة قبل الماضية حتى اهتزت القدس المحتلة بانفجار آخر صباح امس خلف العديد من الجرحى، وسارعت الولايات المتحدة الى حث الرئيس الفلسطيني على وقف الهجمات فيما واصلت اسرائيل نهجها اليومي في الاقتحامات مستهدفة منطقتين في قطاع غزة.
^^^^^^^^^^^^
وفي غضون ذلك بدأ المبعوث الامريكي للشرق الاوسط وليام بيرنز مهمة بلقاء الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات.
واعلنت حركة الجهاد الاسلامي في بيان لها من دمشق مسؤوليتها عن تفجير السيارة المفخخة الثانية وسط القدس الغربية صباح امس الاحد.
وقال البيان الذي صدر باسم سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي«ان احدى مجموعات سرايا القدس تمكنت من تفجير سيارة مفخخة بكميات كبيرة من المتفجرات في الساعة التاسعة من صباح امس في شارع يافا في قلب مدينة القدس المحتلة».
واضاف البيان «اننا نهدي هذه العملية البطولية الى الشعب اللبناني البطل ولقيادة ومجاهدي حزب الله في ذكرى النصر والتحرير».
واكد البيان ان «العملية لن تكون الاخيرة ومزيد من السيارات المفخخة ومزيد من الاستشهاديين في الطريق».
وافادت الشرطة الاسرائيلية ان الانفجار اسفر عن اصابة شخصين بجروح فيما دب الرعب في الموقع بين المارة الذين نقل 17 شخصاً منهم الى المستشفيات في حال الرعب والصدمة.
وبالنسبة للانفجار الذي وقع مساء السبت فقد اعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مسؤوليتها عنه وقد حدث هذا الانفجار بالقرب من مقر قيادة الشرطة الاسرائيلية في القدس ولم يوقع قتلى.
ووقع الانفجار الثاني قبل ساعات من بدء زيارة المبعوث الامريكي الخاص الى الشرق الاوسط وليام بيرنز الذي التقى في وقت لاحق امس الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات في رام الله.
واعلن بيرنز عقب لقائه عرفات انه حث الرئيس الفلسطيني على بذل كل الجهود الممكنة لوقف الهجمات.
الى ذلك افاد مسؤول امني فلسطيني ان الدبابات والجرافات الاسرائيلية توغلت صباح امس عشرات الامتار في الاراضي الخاضعة للسلطة الفلسطينية شرق مدينة غزة وذلك للمرة الثانية امس وقامت بتجريف عشرات الدونمات من الاراضي الزراعية.
وقال المسؤول الامني لوكالة فرانس برس ان دبابات اسرائيلية ترافقها جرافة عسكرية وحفارة توغلت لعشرات الامتار في الاراضي الخاضعة للسلطة الفلسطينية للمرة الثانية امس وقامت بتجريف عشرات الدونمات الزراعية للمواطنين الفلسطينيين قرب الخط الاخضر الفاصل بين قطاع غزة واسرائيل.
واضاف ان المنطقة التي توغل فيها الاسرائيليون لم تشهد اي مواجهات او اطلاق نار.
وكان العقيد خالد ابو العلا مسؤول الارتباط العسكري الفلسطيني في جنوب قطاع غزة اعلن قبل ذلك ان الدبابات والجرافات الاسرائيلية توغلت في وقت سابق امس عشرات الامتار في الاراضي الخاضعة للسلطة الفلسطينية في قرية النجار قرب مدينة رفح جنوب قطاع غزة القريبة من مستوطنة «موراج» وقامت بتجريف عشرات الدونمات الزراعية.
واشار المسؤول الامني إلى «ان الجيش الاسرائيلي مالبث ان انسحب من هاتين المنطقتين بعد عدة ساعات قام خلالها بتجريف عشرات الدونمات الزراعية».
ومن جانب آخر افادت الاذاعة العامة الاسرائيلية امس انه تم تمديد الحبس الاحترازي لتسعة اشخاص اوقفوا في اطار التحقيق حول انهيار مبنى في القدس الغربية اسفر عن مقتل 23 شخصا واصابة 350 آخرين.
وقضت محكمة القدس بابقاء خمسة اشخاص من السبعة قيد الاعتقال وهم اربعة مالكين للصالة والمقاول الذي اشرف على بنائها والذين عملوا في اقامة البناء.

أعلـىالصفحةرجوع


















[للاتصال بنا][الإعلانات][الاشتراكات][الأرشيف][البحث][الجزيرة]
أي إستفسارات أو إقتراحات إتصل علىMIS@al-jazirah.comعناية م.عبداللطيف العتيق
Copyright, 1997 - 2000 Al-Jazirah Corporation. All rights reserved