رئيس التحرير : خالد بن حمد المالك

أول صحيفة سعـودية تصــدرعلـى شبكـة الانتــرنت صحيفة يومية تصدرها مؤسسة الجزيرة للصحافة والطباعة والنشر

الطبعة الثانيةالطبعةالثالثةاختر الطبعة

Sunday 1st July,2001 العدد:10503الطبعةالاولـي الأحد 10 ,ربيع الثاني 1422

وَرّاق الجزيرة

البحث عن الذات في التراث ووداد القاضي
يوسف بن محمد العتيق
في حوار أجريته مع الدكتورة وداد عفيف القاضي الباحثة التراثية المعروفة والمختصة في الأدب العربي القديم؛ المتميزة في نشرها للنصوص التراثية؛ التي سبق وأن فازت بجائزة الملك فيصل العالمية في الأدب مناصفة مع الباحثة المصرية الراحلة عائشة بنت الشاطىء - رحمها الله تعالى - قلت لها ما نصه: أول سؤال تبادر في ذهني عند قراءة سيرتك الذاتية هو لماذا اتجهت إلى التراث دون سواه من العلوم مع أن المتوقع من فتاة في مثل الظروف الصعبة التي عشتيها آنذاك في لبنان أن تتجه إلى الطب أو الهندسة وغيرها من العلوم ذات البعد الاقتصادي وليس موضوعات التراث وأبي حيان التوحيدي؟!
فأجابت الدكتورة وداد القاضي وهي التي قد عاشت في ربوع لبنان في أوج عصره الثقافي والأدبي قائلة: أولاً لدي محبة شديدة للغة العربية، ومحبة شديدة للأدب العربي؛ وأظن أن جيلنا وهو جيل كان يحاول التأكيد من هويته؛ أظن أن الإجابة على الاستفهام عن الهوية له علاقة بالتوجه إلى الأدب العربي والدراسات الإسلامية لأنه عندما تكون الهوية مهتزة فهي بحاجة إلى ما يسندها ويؤكد شيئا دون آخر؛ وأعتقد أن الابتداء بمحبة اللغة والظروف السياسية التي كان يمر بها الوطن العربي أكدت عندي الاتجاه للتراث الذي يؤكد الهوية. أ. هـ.
قلت: ولعل في هذه الرسالة من وداد القاضي توجيه لكثير من الباحثات في أن الاتجاه للجذور مطلب للجميع، وان الباحثة المعاصرة قادرة على أن تخرج من التراث العربي الكثير والكثير.
وعلى العموم وبكل حال لم يخل تاريخنا من باحثات ومؤلفات وكاتبات قدمن الكثير للإنسانية؛ ولعلي أذكر أن الدكتور عبدالله بن إبراهيم العسكر أستاذ علم التاريخ بجامعة الملك سعود اعتنى بموضوع طبقات النساء عند العرب وعند المصنفين فخرج من ذلك بقائمة كبيرة من الكتب التي ألفت في هذا المجال؛ مما يدل على حضور المرأة مؤلفة ومشاركة في العلوم في كل عصر وجيل.
ومن أجل هذه نقول للباحثة السعودية على وجه الخصوص أن الواجب عليك كبير في النهوض بقضايا التراث والتركيز على قضايا جديدة وأبحاث لم يتطرق لها من قبل وبخاصة ما كان منها في الجانب النسائي؛ وأنا على يقين تام بأن النتائج ستكون كبيرة وكبيرة جداً.

أعلـىالصفحةرجوع
















[للاتصال بنا][الإعلانات][الاشتراكات][الأرشيف][البحث][الجزيرة]
أي إستفسارات أو إقتراحات إتصل علىMIS@al-jazirah.comعناية م.عبداللطيف العتيق
Copyright, 1997 - 2000 Al-Jazirah Corporation. All rights reserved