رئيس التحرير : خالد بن حمد المالك

أول صحيفة سعـودية تصــدرعلـى شبكـة الانتــرنت صحيفة يومية تصدرها مؤسسة الجزيرة للصحافة والطباعة والنشر

الطبعة الثانيةالطبعةالثالثةاختر الطبعة

Sunday 30th September,2001 العدد:10594الطبعةالاولـي الأحد 13 ,رجب 1422

الاقتصادية

المؤشر ينخفض 136 نقطة وهبوط 172% نقداً و34% تداولاً
موجة بيع تدفع أسهم الشركات للنزول مع الترقب لأسعار النفط المتراجعة خلال الفترة القادمة
سرت موجة مبيعات في السوق فسجلت سوق الأسهم المحلية أعلى تداول لها خلال أسبوع واحد في عام 2001م حيث هبط المؤشر الوطني قرابة 64، 5% ليصل الى أدنى حالاته خلال الشهرين الماضيين 75، 2278 نقطة فاقدا قرابة 136 نقطة في أسبوع، فقد عانت سوق الأسهم من الضغوط اليومية الأسبوع الفائت بسبب تداعيات الثلاثاء وتتابع انخفاض أسعار النفط حيث توقع العديد من المتداولين احتمالية مرور الكساد العالمي المتوقع خلال نهاية العام القادم على الاقتصاد المحلي مما سوف يضعف القوة الشرائية اضافة لاحتمالية تأثيره على سلوك النفط المنخفض أصلا،
وقد سجل عدد الأسهم انخفاضا حادا بلغ 2، 9 ملايين سهم مما شكل نسبة نزول 172% لتصل إلى 8، 15 مليون سهم كما انخفضت القيمة السوقية لتعاملات الأسبوع الماضي بمقدار 947 مليون ريال شكلت نسبة هبوط 34% لتبلغ 836، 1 مليار ريال فلازم الانخفاض جميع أسهم الشركات ولم يستثن منها قطاع وكان أبرز التراجعات في شركات قطاعات البنوك والصناعة والأسمنت وكان أبرز الشركات المتراجعة الرياض 9 ريالات والبريطاني 20 ريالا والعربي 11 ريالا والأمريكي 16 ريالا والراجحي 45 ريالا وانخفضت سابك 11 ريالا والأسمدة 20 ريالا والغاز 12 ريالا وفي قطاع الأسمنت فقدت العربية 13 ريالا واليمامة 30 ريالا والسعودي 12 ريالا والقصيم 17 ريالا والجنوب 19 ريالا وينبع 15 ريالا والشرقية 17 ريالا، وفي قطاع الخدمات أكبر الخاسرين مكة 21 ريالا وتداعت أسهم القطاعات الأخرى،
وقد جاء قطاع البنوك بالمرتبة الأولى وقد بلغت تعاملاته المالية 663 مليون ريال اقتطعت 26% من نقدية السوق وبكمية تداول مليوني سهم اقتطعت 13% من التداول العام وفي المرتبة الثانية قطاع الصناعة والذي بلغت تعاملاته المالية 461 مليون ريال شكلت 25% من سيولة السوق وبكمية تداول 4، 4 ملايين سهم اقتطعت 28% من التداول العام واحتل قطاع الأسمنت المرتبة الثالثة حيث بلغت تعاملاته المالية 400 مليون ريال شكلت 22% من القيمة السوقية وبكمية تداول 2، 2 مليون سهم اقتطعت 14% من التداول العام، وفي المرتبة الرابعة قطاع الخدمات والذي بلغت تعاملاته المالية 154 مليون ريال وبكمية تنفيذ 9، 4 ملايين سهم شكلت 31% من التداول العام وفي المرتبة الخامسة قطاع الكهرباء وأخيرا قطاع الزراعة بضعف نقديته ومستوى التداول فيه،

أعلـىالصفحةرجوع















[للاتصال بنا][الإعلانات][الاشتراكات][الأرشيف][البحث][الجزيرة]
أي إستفسارات أو إقتراحات إتصل علىMIS@al-jazirah.comعناية م.عبداللطيف العتيق
Copyright, 1997 - 2000 Al-Jazirah Corporation. All rights reserved