ارسل ملاحظاتك حول موقعنا Thursday 09/08/2012 Issue 14560 14560 الخميس 21 رمضان 1433 العدد 

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

الثقافية

 

وتم العناق
تناثر أفكار
حسن علي البطران

رجوع

 

تشابكت المهام وتداخلت الوظائف واختلط الغث بالسمين، وغلب الأسود الأبيض، وهاجرت العصافير وخلفت الريش التالف، ولم تحرث الثيران الأرض، وطمرت الآبار وشح الماء، وارتفعت حرارة الشمس، وامتنعت السماء عن المطر وجف الزرع..

- تخبطت القطارات وانحرفت عن مسارها وتناثر الناس منها، وتاهت السيارات في طرقات مظلمة وغير معبدة تغزوها الُحصيات والحجارة وتزيدها ظلمة التعرجات.. ويختل توازن الطائرات وتتحطم قبيل هبوطها بوقت قليل بفعل مجهول..

- الأسواق تتباهى في أسعارها ارتفاعاً وطيراناً والحرائق تلتهم بضائعها بعد حين من تناثر شعر مرتاديها فوق أكتافهم وتغلغل أجسادهم في خرقٍ ضيقة..

- الأطفال تصرخ.. والأمهات تتبادل الرسائل مع هذا وذاك.. الوتس آب حرمها وأشغلها عن وقت الصلاة والمهام الوظيفية وأداء الواجبات..

- ثورات تنتقل وتتناقل من أرض إلى أخرى.. المبادئ بعيدة، والدين شماعة الوصول.. الرماد منها عظام شيوخ وأطفال ونساء عجائز..

- القنوات الفضائية كذب ونفاق، وزيف حقائق.. العري عربونها وآيس كريم تسويقها، والنساء رخيصات الثمن تشكلن سلعتها الأساسية..

- الانترنت ووسائله وبنات اليوم توائم متطابقة، وبعضها وجهي عملة ولا يخلو من المهاترات المتناقضة للأعراف والثوابت الأخلاقية..

- الصحافة حروف رخيصة، وزيف وصور عارية، تملأ الصفحات وحوارات وتصاريح مفبركة لا تعكس الحقيقة..

- المناهج الدراسية والمدرسية تضخم وتكرار الفكرة، وبعداً عن الجوهر.. البيئة بعيدة عنها.. النجاح فيها دون تحقيق أهداف وبلا غاية..

- البطالة.. السرقات.. الجرائم تتشكل وتأخذ ألوان قوس قزح، تتوزع في المساحة الكبيرة من البلاد وتصبغ بأصباغ كمناكير الأظافر..

- الأندية الأدبية تتخبط في جمعياتها العمومية.. والمصالح الشخصية تهدم جدرانها رغم صلابتها وسمة الأدب والإبداع يبعد من بعضها..

- شهر رمضان ونحن فيه الآن، والناس عنه شبه نيام، وليس شهر رمضان استراحة فارس كما يظن بعضهم!!

هذه أفكار متناثرة ربما هنالك خيوط خفية تربطها وأخرى متينة تناثرها، وربما لا تلتقي هذه الخيوط في حلقات، وإن كانت تشكل خطوط متوازية في أماكن وأوقات مختلفة فقد تلتقي في أوقات وأماكن معينة، طبعاً لا أستبعد الأخيرة..!!

 

رجوع

حفظارسل هذا الخبر لصديقك 

 
 
 
للاتصال بناخدمات الجزيرةالأرشيفجوال الجزيرةالسوق المفتوحالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة