ارسل ملاحظاتك حول موقعنا Sunday 28/10/2012 Issue 14640 14640 الأحد 12 ذو الحجة 1433 العدد 

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

مدارات شعبية

      

ليس من السهل أن يقبل الناس بأي عابر في سماء الشعر ما لم يكن ذلك العبور مبرراً بالجمال أو بعضا منه، وملامح الشعر الجيد كافية أن تجعل المتلقّي يسمح لموهوب جديد أكثر من فرصة، فالحكم السريع على الشعر سلباً أو إيجاباً ليس من طبع متلقّي الشعر الواعي، وقد يمر أن يكتب أحد الهواة ما يوحي بأنّ لديه طرحاً مختلفاً تثبت التجارب اللاحقة أو تنفي أصالة أو رداءة ذلك الاختلاف.

والمشكلة حين يتلقّف ذلك الهاوي مشرف جاهل أو عابث لا يُقدّر الدور الذي يمكن أن يلعبه في توجيه ذوق عشاق الشعر، حين يكرسه ويكرر ظهوره حتى يظن الجمهور غير الدقيق الذي يُحسن الظن بمشرفي منابر الشعر، أنّ هذا هو الشعر، وتتناقل ذاكرة أجهزة بعضهم ورسائلهم نتاجاً أقل ما يمكن أن يغذّى به الفكر والوجدان.

والجاهل حقاً من يصدق نفسه قبل جمهوره، أنّ لديه ما يستحق المتابعة، أو أن يظن بأنّ الجمهور إذا أحبّ شاعراً أعطاه الضوء الأخضر بأن يقول كل ما يخطر على باله، وإن كان سيئاً، والنماذج للأسف ليست قليلة، والمشكلة أنّ بعضهم يردِّد في بعض الأمسيات ما لا يرقى أن يقال عنه مجرّد (كلام فاضي لواحد فاضي).

وقفة للإمام الشافعي:

أَمَا تَرَى الْبَحْرَ تَعْلُو فَوْقَهُ جِيَفٌ

وَتَسْتَقِرُّ بأقْصى قَاعِهِ الدُّرَرُ

وَفِي السَّماءِ نُجُومٌ لا عِدَادَ لَهَا

وَلَيْسَ يُكْسَفُ إلاَّ الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ

fm3456@hotmail.com
تويتر alimufadhi
 

فضاء
احترموا الشعر يحترمكم الجمهور
علي عبدالله المفضي

أرشيف الكاتب

كتاب وأقلام

 

حفظارسل هذا الخبر لصديقك 

 
 
 
للاتصال بناخدمات الجزيرةالأرشيفجوال الجزيرةالسوق المفتوحالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة