Al-jazirah daily newspaper

ارسل ملاحظاتك حول موقعناThursday 21/02/2013 Issue 14756 14756 الخميس 11 ربيع الثاني 1434 العدد

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

متابعة

عضوات الشورى لـ«الجزيرة»: أمامنا عمل طويل وشاق

رجوع

الجزيرة - رولا المسحال:

اعتبرت الدكتورة سلوى الهزاع عضو مجلس الشورى أن أداء عضوات مجلس الشورى القسم أمام خادم الحرمين الشريفين هو صناعة للتاريخ، قائلة:» بالأمس صنعنا التاريخ كان يوما تاريخيا للملكة»، مشددة على أن دخول المرأة للمجلس هو تكليف وليس تشريف.

وقالت:» كما قال خادم الحرمين الشريفين في خطابه فإننا كأعضاء وجودنا هو تكليف وليس تشريف أمامنا عمل طويل وشاق»، مشيرة إلى أن عضوات المجلس من خلفيات مختلفة ويعتبرن قيادات في مجالاتهن المختلفة مما سيسهم في أن يكن على قدر المسئولية وكفاءة لاتخاذ القرار دون استعجال.

ويبدو أن المستشارة السابقة بالمجلس وعضوته الحالية ستجعل نصب عينيها « الأحوال الشخصية للمرأة وما يتعلق بها من قضايا عالقة»، حيث قالت الهزاع: «بالتأكيد فإن من أولويتنا ستكون قضايا الأحوال الشخصية للمرأة، وكذلك البطالة ليس بالنسبة للنساء فقط بل حتى الشباب».

وشاركتها الرأي الدكتورة حياة سندي والتي قالت: «وجودنا في المجلس كعضوات هو الوجه الطبيعي للمجتمع»، مشيرة إلى أن دخولهن للمجلس لأداء القسم أمام خادم الحرمين الشريفين أشعرهن بالفخر».

وحول خطاب خادم الحرمين الشريفين لأعضاء المجلس أوضحت: «كلمة من القلب لتشجيعنا وتحفيزنا على أداء دورنا الصحيح، شعرنا كم هو متأمل بنا خيرا وشعرنا أننا نستطيع أن تتكلم معه بكل صراحة وشفافية».

وحول ما ستقدمه سندي للمجلس من أفكار ومقترحات لمناقشتها، قالت: «بعد توزيعنا في اللجان سيكون لكل حادث حديث وبالتأكيد فإن كل واحدة منا ستكون فاعلة في دورها».

فيما اعتبرت الدكتورة ثريا العريض أن خطاب خادم الحرمين الشريفين كان بمثابة إستراتيجية للعمل في المجلس وما هو متوقع من الأعضاء، قائلة: «ذكر خادم الحرمين الشريفين عدم العجلة في اتخاذ القرار لأن العجلة تنتهي بنتائج خاطئة». وأشارت في الوقت ذاته أن الخطاب كان مؤثرا من ناحية عاطفية فهذا الرجل العظيم الذي نحبه جميعا يعتذر لنا لأنه لم يتمكن من مصافحتنا».

وحول ما سيناقشه المجلس قالت: «هذه الدورة السادسة للمجلس وعلى دول الأعمال الكثير من الأشياء الباقية من الدورة السابقة، فبالتأكيد ليس من الحكمة أن نبدأ من الصفر، ونظام المجلس يتيح لأي عضو مناقشة ما يريده».

يشار إلى أن خادم الحرمين الشريفين افتتح أمس الأول، أعمال الدورة السادسة لمجلس الشورى، بمشاركة المرأة عضوة لأول مرة في تاريخ المجلس. وأدى أعضاء مجلس الشورى وعضواته، حيث ألقى الملك عبد الله بن عبد العزيز كلمة لجميع الأعضاء، قال فيها: «إن هدف الجميع بعد التوكل على الله، تفعيل أعمال المجلس بوعي أساسه العقلانية». وقال مخاطباً أعضاء وعضوات مجلس الشورى: «هدفنا جميعاً تفعيل أعمال المجلس بوعي أساسه العقلانية بعيداً عن العجلة التي تحمل ضجيجاً بلا نتيجة». وأضاف:» إن وجود أعضاء وعضوات مجلس الشورى ليس تشريفاً بل تكليفاً وتمثيلاً لشرائح الشعب السعودي».

رجوع

حفظ

للاتصال بناالأرشيفجوال الجزيرةالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة