Al-jazirah daily newspaper

ارسل ملاحظاتك حول موقعناMonday 25/02/2013 Issue 14760 14760 الأثنين 15 ربيع الثاني 1434 العدد

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

متابعة

رئيس مركز مغيراء بمحافظة الدوادمي:
تعيين سموّ أمير الرياض وسموّ نائبه قرار حكيم من مليك حكيم

رجوع

الدوادمي - عبدالله العويس:

تحدث رئيس مركز مغيراء بمحافظة الدوادمي الشيخ محمد بن تركي بن عبد المحسن الهيضل عن مشاعره النبيلة حيال القرارات الملكية الكريمة السديدة التي أصدرها خادم الحرمين الشريفين التي صدرت تباعاً، والتي تنمّ عن حرصه - وفقه الله - على كل ما فيه مصلحة الوطن والمواطن كما هو دأبه - يحفظه الله - ومنها قرارات تعيين صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر بن عبد العزيز أميراً لمنطقة الرياض, وتعيين صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبد الله بن عبد العزيز نائباً له. وقال الهيضل: في الحقيقة إنها قرارات موفّقة وصائبة من مليك محبوب، آتاه الله الحكمة, ومن يؤتَ الحكمة فقد أوتي خيراً كثيراً. وإن الخبرات العملية السابقة لسموّ الأميرين في شرف خدمة الوطن سيكون لها آثارها الإيجابية في مسؤولياتهما الجديدة التي هما أهل لها وجديران بها, فمدينة الرياض ومحافظاتها المرتبطة بها وما يتبعها من مراكز يصعب حصرها تعكس حجم المنطقة وحدودها الإدارية وما تتطلبه من جهود مضاعفة في ظل التنامي السكاني والعمراني بمختلف الاتجاهات.

وأشار الهيضل إلى السنوات الخمسين التي سلفت لعاصمتنا الغالية الرياض في عهد أميرها الفذّ مدرسة الوفاء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز، قفزت خلالها الرياض إلى مستوى مرموق مقارنة بعواصم دول العالم أجمع، مؤكداً أن تلك الفترة محفورة بمداد من الذهب لسمّوه الكريم الذي أهداها جلّ جهده ووقته وتفكيره - تولاه الله بحفظه ورعايته - مشيداً بالدور الفاعل لأخيه ورفيق دربه وسنده الأيمن صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبد العزيز - رحمه الله - وكذلك بالجهود التي بذلها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سعد بن عبد العزيز، سواء بالعاصمة الرياض أو المحافظات التابعة لها من خلال حرصه على سير الأعمال ومتابعاته الميدانية، وفقه الله.

وفي الختام سأل الهيضل الله - عز وجل - أن يمدّ سموّ أمير الرياض وسمو نائبه بعونه وتوفيقه، ويحفظ لنا خادم الحرمين الشريفين مليكنا المفدّى وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني والأسرة المالكة المباركة الكريمة كافة من كل سوء ومكروه، وأن يديم على هذا الوطن وشعبه نعمة الأمن والرخاء والاستقرار والازدهار.

رجوع

حفظ

للاتصال بناالأرشيفجوال الجزيرةالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة