Thursday  12/05/2011/2011 Issue 14105

الخميس 09 جمادىالآخرة 1432  العدد  14105

ارسل ملاحظاتك حول موقعنا
   
     

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

الاقتصادية

 

أقامتها مجلة رواد الأعمال برعاية «الجزيرة»
بحث آلية التعاون بين القطاعين العام والخاص لخدمة ريادة الأعمال

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Previous

Next

الجزيرة - الرياض

اختتمت أول أمس بقاعة أمسيات في فندق الفيصلية ندوة (تعزيز مجتمع ريادة الأعمال بالمملكة) التي أقامتها مجلة رواد الأعمال Entrepreneur MENA برعاية البنك السعودي للتسليف والإدخار، والتي نظمتها سواحل الجزيرة لإعلام ريادة الأعمال وبرعاية صحيفة الجزيرة.

وأوضحت الجوهرة بنت تركي العطيشان رئيس مجلس الإدارة ورئيس تحرير مجلة رواد الأعمال، أن أهداف الندوة تمثلت في تقديم حلول لإيجاد آلية مشتركة لبناء شراكات ذكية مستمرة بين القطاع العام والخاص لخدمة ريادة الأعمال، وتبادل الخبرات والتجارب والآراء المطروحة حول ريادة الأعمال، وتشجيع الوسائل الإعلامية على تبني برامج متخصصة وموجهة للمساهمة في نشر ثقافة العمل الحر، وحفز الشباب وتوجيههم نحو ريادة الأعمال من خلال التعريف بالتجارب الناجحة، وبيان دور المشروعات الصغيرة والمتوسطة في التنمية الاقتصادية، ورسم خارطة طريق لنجاح المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

عقب ذلك بدأت الجلسة الثانية التي أدارها الزميل فهد العجلان، حيث أوضح المهندس عزمي مصطفى رئيس المكتب الفني بالصندوق الاجتماعي للتنمية المصري كيف يمكن (تحويل الأفكار إلى واقع وصناعة الفرص في ريادة الأعمال)، ومن خلال خبرته الطويلة تحدث الدكتور عزت ضياء الدين مستشار المكتب الفني بالصندوق الاجتماعي للتنمية المصري عن موضوع بعنوان: (بناء وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة من المنظور التطبيقي لريادة الأعمال، وقدم البروفيسور أحمد الشميمري رئيس مجلس إدارة جمعية ريادة الأعمال والمشرف العام لمركز الأمير سلمان لريادة الأعمال ورقة بعنوان (دور ريادة الأعمال في منظومة الاقتصاد المعرفي).

واختتمت الندوة بكثير من التوصيات التي حثت على زيادة الدعم لمجال ريادة الأعمال، ورعاية الشباب ومساعدتهم على إبراز طاقاتهم، وكذلك حثت على إيجاد بيئة عملية اقتصادية لنجاح الفكر الريادي، إلى جانب كثير من الحلول التي ستطبق فيما بعد.

وشارك في هذه الندوة عدد كبير من أهل الاختصاص والخبرة من داخل المملكة وخارجها، والذين ألقوا الضوء على الجوانب المختلفة لريادة الأعمال، التي تسهم في بلورة أفكار تحقق الأهداف المنشودة.

وتناولت الجلسة الأولى التي أدارها الدكتور حمد الفحيلة عدة محاور بدأتها الجوهرة تركي العطيشان رئيس مجلس الإدارة ورئيس تحرير مجلة رواد الأعمال بالإجابة عن سؤال: ( لماذا Entrepreneur MENA؟)، متناولة مجلة رواد الأعمال، وما مرت بها من مراحل، وألقى الدكتور إبراهيم الحنيشيل المدير العام للبنك السعودي للتسليف والإدخار الضوء على دور (السياسات الحكومية في نشر ثقافة العمل الحر وريادة الأعمال).

وتناول الدكتور نزار حسين محمد الصالح الأمين العام للمركز الوطني لأبحاث الشباب (كيفية تهيئة بيئة صالحة تدعم مجتمع ريادة الأعمال)، وسلط الدكتور عبدالعزيز العطيشان رئيس مجلس إدارة شركة المقاولين السعوديين الضوء على (إنشاء مجموعات للمشاريع الصغيرة والمتوسطة بهدف توطين الوظائف) وتمحور طرح الدكتور يحيى السرحان عميد كلية إدارة الأعمال في جامعة الأمير سلطان حول (دور الإعلام المتخصص في تعزيز مجتمع ريادة الأعمال).ومع ختام الجلسة الأولى تم إعلان المسابقة السنوية التي تحفز الشباب على العمل الحر في ريادة الأعمال، والتي تتبناها مجلة رواد الأعمال Entrepreneur MENA.

 

رجوع

طباعة حفظ ارسل هذا الخبر لصديقك  

 
 
 
للاتصال بنا خدمات الجزيرة جريدتي الأرشيف جوال الجزيرة السوق المفتوح الإشتراكات الإعلانات مؤسسة الجزيرة