Friday  30/09/2011/2011 Issue 14246

الجمعة 02 ذو القعدة 1432  العدد  14246

  
   

الأخيرة

متابعة

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

الثقافية

 

ليدّبّروا آياته

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عن مركز تدبر للدراسات والاستشارات صدر كتاب (ليدبروا آياته) والكتاب يمثل حصاد عام من التدبر.. ويشتمل على فهارس موضوعية لجميع الرسائل التي تضمنها الكتاب، لتكون معيناً للمحاضر، والخطيب والمربي والمعلم فيجتمع له عدة رسائل في موضع واحد عن طريق الفهرسة.

ويقول د. عمر بن عبد الله المقبل: إننا بحمد الله تعالى قمنا بترجمة الجزء الأول من الكتاب إلى لغات عالمية بعضها طبع وبعضها قيد المراجعة وبعضها قيد الترجمة وهي اللغات: الاندونيسية والانجليزية والفرنسية والأوردية والألمانية والاسبانية نسأل الله تعالى أن يبارك فيها وأن يعم بنفعها جميع المسلمين.

ويقول المؤلف:

كثيراً ما يستعجل الامام أو يغفل المأموم عن تدبر سورة الفاتحة خاصة مع تكررها في مثل التراويح طلباً لتدبر ما بعدها من تلاوة وربما لتدبر قنوت مع أن الفاتحة أولى السور بالتدبر لأنها أعظم سورة والله تعالى يقول: {وَلَقَدْ آتَيْنَاكَ سَبْعًا مِّنَ الْمَثَانِي وَالْقُرْآنَ الْعَظِيمَ} (87) سورة الحجر.

(الحمد لله رب العالمين) الحمد هو المدح المقرون بالمحبة التامة والتعظيم التام وهذا مناسب جداً للوصف الذي جاء بعد الحمد: (رب العالمين - الربوبية) فإذا كان الله هو من ربى العبد وجب عليه أن يحبه وإن كان هو القادر على ذلك وجب عليه تعظيمه (ابن القيم - بدائع الفوائد). مبنى الفاتحة على العبودية، فإن العبودية إما محبة أو رجاء أو خوف و(الحمد لله) محبة و(الرحمن الرحيم) رجاء و(مالك يوم الدين) خوف.. وهذه هي أصول العبادة.

فرحم الله عبداً استشعرها، وأثرت في قلبه وحياته.

(الرحمن الرحيم) قال أهل العلم: هذان الاسمان يفتحان لمن عقل أوسع أبواب المحبة لله والرجاء فيه وتنويع الاسمين مع أن المصدر واحد وهو الرحمة دليل سعتها وفي الحديث القدسي: (أنا عند ظن عبدي بي) (مالك يوم الدين) تأمل كيف تضمنت الآية:

أ- إثبات المعاد.

ب - جزاء العباد بأعمالهم حسنها وسيئها.

ج - تفرد الرب تعالى بالحكم إذ ذاك بين الخلائق.

د. كون حكمه تعالى بالعدل.

 

رجوع

طباعةحفظ 

 
 
 
للاتصال بناجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة