Thursday 03/11/2011/2011 Issue 14280

 14280 الخميس 07 ذو الحجة 1432 العدد

  
   

الرئيسية

الأولى

الاقتصادية

الريـاضيـة

دوليات

متابعة

منوعـات

صدى

 
 
 
 

الريـاضيـة

 

السعودية تهزم الجزائر في افتتاح بطولة شمال إفريقيا الأولمبية
العنبر: نأمل أن نستمر بهذا المستوى أمام المغرب

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

افتتحت السعودية مشوارها في بطولة شمال إفريقيا لكرة القدم تحت 23 عاما في طنجة بالفوز 3-1 على الجزائر يوم أمس الأول الثلاثاء. ومنح رضوان الموسى التقدم للسعودية قبل أربع دقائق من نهاية الشوط الأول من ركلة جزاء وعزز هتان باهبري الغلة في الدقيقة 65 قبل أن يقلص المهدي بنعنجية الفارق بالهدف الأول للجزائر في الدقيقة 81.

وأكد منتخب السعودية الأولمبي انتصاره عندما سجل له مصعب العتيبي الهدف الثالث قبل أربع دقائق من النهاية. وقال يوسف العنبر مدرب المنتخب السعودي الاولمبي بعد اللقاء الذي أقيم باستاد طنجة الجديد: «أهنئ اللاعبين على انضباطهم وتطبيقهم للخطة بإتقان كبير.» وأضاف «نشعر بالرضا عن الأداء ونأمل أن نستمر على هذه الخطى في المباراة القادمة أمام المغرب.» وتستعد السعودية لاستئناف مسيرتها في التصفيات الآسيوية المؤهلة لدورة لندن الاولمبية 2012 بينما ستشارك الجزائر في التصفيات الإفريقية التي يستضيفها المغرب في الفترة من 26 نوفمبر تشرين الثاني إلى العاشر من ديسمبر. وتعادلت السعودية 1-1 على أرضها مع قطر في الجولة الأولى للتصفيات الاسيوية المؤهلة للاولمبياد ومن المقرر أن تلعب ضد عمان وكوريا الجنوبية في وقت لاحق هذا الشهر.

وتتنافس الجزائر في المجموعة الثانية بالتصفيات الافريقية مع المغرب ونيجيريا والسنغال فيما تضم المجموعة الأولى مصر وساحل العاج وجنوب افريقيا والجابون. وقال عبد الحق ايت جودي مدرب الجزائر: «ارتكب لاعبونا أخطاء بدائية خاصة في الدفاع وأثر ذلك على معنوياتهم... كما سمح ذلك للمنتخب السعودي بإحراز أهدافه الثلاثة.» وتابع «هذه الدورة تجريبية ونستعد من خلالها للتصفيات النهائية التي ستقام هنا في طنجة وحينها سنلعب من أجل الفوز.»

النيجر فرض التعادل على المغرب

وفي مباراة أخرى جرت يوم الثلاثاء فرض منتخب النيجر الاولمبي التعادل دون أهداف على المغرب صاحب الضيافة رغم أنه لعب بعشرة لاعبين في الشوط الثاني بأكمله. وأهدر حمد الله عبد الرزاق ركلة جزاء للمغرب في الدقيقة 36 وقبلها أضاع زكريا حدراف فرصة خطيرة للمغاربة. ويستغل المغرب - الذي بلغ الاولمبياد ست مرات آخرها عام 2004 - البطولة للاستعداد لخوض منافسات التصفيات الإفريقية على أرضه.

وستتأهل ثلاثة فرق مباشرة لدورة لندن 2012 ويخوض الفريق صاحب المركز الرابع جولة فاصلة مع فريق آسيوي. ووجه حميد الوركة مدرب المغرب انتقادات للاعبيه بعد التعادل، وقال: إن أداءهم لم يكن جيدا.

ومضى قائلا: «ظهر ارتباك كبير على الأداء الذي اتسم بثقة زائدة مما جعلهم يهدرون عدة فرص سانحة للتسجيل. أعتبر هذا التعادل درسا مهما لنا في مرحلة الإعداد قبل المنافسات والتصفيات الرسمية».

 

رجوع

طباعةحفظ 

 
 
 
للاتصال بناجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة