Monday 07/11/2011/2011 Issue 14284

 14284 الأثنين 11 ذو الحجة 1432 العدد

  
   

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

الريـاضيـة

 

الصحف الخليجية تشيد بالإنجاز:
«السد زعيم آسيا»

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الجزيرة - الرياض :

أشادت الصحف الخليجية الصادرة أمس الأحد بإنجاز السد القطري الذي توج أمس بطلاً لدوري أبطال آسيا لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه، مركزة على أنه «زعيم آسيا» وأعاد اللقب إلى الفرق العربية. وفاز السد، الملقب بـ»الزعيم» في قطر، على شونبوك موتورز الكوري الجنوبي بركلات الترجيح 4-2 بعد انتهاء الوقت الأصلي والإضافي 2-2 في المباراة النهائية في مدينة جيونجو الكورية الجنوبية. وأعاد السد بالتالي اللقب إلى الفرق العربية ومنطقة غرب آسيا بعد أن احتكرته الفرق الكورية الجنوبية واليابانية منذ عام 2006. الصحف القطرية أفردت مساحات واسعة للقب فعنونت الوطن «السد زعيم آسيا»، وكتبت في داخل العدد «بهذا اللقب حقق فريق السد إنجازاً جديداً لكرة القدم القطرية وسيشارك في بطولة العالم للأندية التي ستقام في العاصمة اليابانية طوكيو في ديسمبر المقبل». أما الشرق فعنونت «السد انتزع دوري الأبطال وتأهل للمونديال بكل جدارة»، وأيضاً «لاعبونا كانوا أبطالاً وشرفوا الكرة القطرية والعربية»، و»حقق الزعيم أغلى انتصار وسطر التاريخ بعد ما توج الزعيم بلقب دوري أبطال آسيا». وجاء عنوان الراية مشابهاً «الزعيم بطل الأبطال وسفير آسيا في المونديال»، وأضافت «بروح قتالية عالية وبجهد استثنائي خارق نجح السد في اعتلاء عرش الكرة الآسيوية ليتوج بطلاً لدوري أبطال القارة بجدارة واستحقاق كبيرين وذلك بعد أن نجح في قهر كل الصعاب وتحدي كل الظروف ليحسم لقاءه الصعب مع فريق شونبك الكوري الجنوبي لمصلحته عبر ركلات الترجيح التي تألق فيها بشكل خاص الحارس العملاق محمد صقر عندما رد اثنتين من الركلات الكورية». وكان صقر نجم المباراة بلا منازع إذ تصدى لركلتين ترجيحيتين، ليكرر إنجازه في صفوف منتخب بلاده في كأس الخليج عام 2003 عندما تصدى لركلتين أيضا في النهائي ضد سلطنة عمان مانحا اللقب لفريقه. الصحف الخليجية أشادت بدورها بفوز السد باللقب، فعنونت الشرق الأوسط السعودية «الحارس صقر قاتل ببسالة وقاد السد للقب الكبير رغم استماتة لاعبي شونبوك»، مضيفة «ذئاب قطر تلتهم النمور الكورية وتنتزع السيادة الآسيوية في النهائي المثير». وعنونت عكاظ السعودية أيضا بكلمات مختصرة «السد القطري زعيما للقارة الصفراء». في الكويت كتبت الرأي «فاز على شونبوك بركلات الترجيح في نهائي دوري الأبطال وتأهل إلى مونديال الأندية.. السد «عالي» آسيويا»، أما «الأنباء الكويتية فعنونت بدورا «أعاد السد اللقب إلى الفرق العربية ومنطقة غرب آسيا بعد أن احتكرته الفرق الكورية الجنوبية واليابانية منذ عام 2006». في الإمارات، خصصت «الخليج» صفحتها الأولى في الملحق الرياضي لإنجاز السد، فعنونت على صورة كبيرة للتتويج «السد القطري بطل أندية آسيا 2011»، أما البيان فكتبت «توج بطلا لدوري أبطال آسيا للمرة الأولى، السد بعيد اللقب عربيا بفوزه على شونبوك بركلات الترجيح»، وكتبت الاتحاد من جهتها «السد زعيم آسيا». الأيام البحرينية عنونت أيضا «أعاد اللقب عربيا بفوزه على شونبوك بركلات الترجيح.. السد القطري يتزعم القارة الآسيوية بتتويجه بطلا لدوري الأبطال». السد سيمثل القارة في كأس العالم للأندية التي تحتضنها طوكيو في ديسمبر المقبل، بعد أن استضافتها أبوظبي في النسختين الماضيتين اللتين شهدتا تتويج برشلونة الإسباني وانتر ميلان الإيطالي على التوالي. يذكر أن السد كان أول فريق عربي يحقق اللقب القاري عام 1989 تحت المسمى القديم (بطولة الأندية الآسيوية)، كما أنه أول فريق قطري أيضاً يحقق الفوز ببطولتي الأندية العربية والخليجية.

 

رجوع

طباعةحفظ 

 
 
 
للاتصال بناجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة