Tuesday 22/11/2011/2011 Issue 14299

 14299 الثلاثاء 26 ذو الحجة 1432 العدد

  
   

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

الاقتصادية

 

مجموعة «الاتصالات» تؤسس صندوقاً استثمارياً بقيمة 50 مليون دولار لإثراء الإبداع والابتكار الوطني بالتقنية
الدويش: استثمارنا دعماً للتوجه الإستراتيجي للمملكة والتحول إلى اقتصاد قائم على المعرفة

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الجزيرة - الرياض

أعلنت مجموعة الاتصالات السعودية عن الاستثمار في صندوق رأس المال الجريء المتخصص بالاستثمار في الشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة الحجم التي تعمل في مجالات الاتصالات وتقنية المعلومات بالسوق السعودي والأسواق العالمية الأخرى، وستقوم مجموعة الاتصالات بالاستثمار مبدئياً بمبلغ خمسون مليون دولار أمريكي بتمويل ذاتي وستكون المجموعة المستثمر الوحيد في هذا الصندوق كمرحلة أولية وسيتم دعوة شركات محلية ودولية للاستثمار في هذا الصندوق في مراحل لاحقة.

وأوضح المهندس سعود بن ماجد الدويش الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات السعودية بعد توقيعه الاتفاقية: أن الصندوق يستهدف السوق المحلي والاستثمار بوجه خاص بالكفاءات الوطنية السعودية والأفكار الجريئة في مجال الإبداع التقني على وجه الخصوص، وكذلك أسواق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وأوروبا والولايات المتحدة بهدف تقليل المخاطر الاستثمارية للصندوق.

وأضاف أن تأسيس هذا الصندوق يأتي دعماً للتوجه الإستراتيجي للمملكة العربية السعودية والتحول إلى اقتصاد قائم على المعرفة وذلك من خلال إثراء روح المبادرة والابتكار كون هذا الصندوق سيستثمر في الشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة الحجم التي تقوم بتطوير المنتجات أو الخدمات في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات، وبالتالي خلق سوق وفرص استثمارية من خلال الحصول على الأولوية في التقنيات والخدمات الحديثة والدخول في شراكات جديدة وبالتالي خلق فرص عمل جديدة وتشجيع وتنمية الابتكار والإبداع والتطوير المستمر ودعم البنية التحتية لاقتصاد المعرفة.

وأبان الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات السعودية أنه تم الاتفاق مع أحد أكبر شركات رأس المال الجريء في العالم وهي شركة إيرسكابيتال الفرنسية التي سوف تُدير الصندوق حيث تم تقييم عدد من الشركات المختصة بإدارة صناديق رأس المال الجريء والتي أبدت اهتمامها بالدخول في السوق المحلي وتم اختيار شركة آيرس كأفضل شركة من بين هذه الشركات، حيث يأتي هذا الاستثمار كتأكيد لإيمان المجموعة بالفرص المتاحة في هذا القطاع وليكون امتداداً لسعي المجموعة للحصول على الأولوية في التقنيات والخدمات الحديثة والدخول في شراكات جديدة لتنويع مصادر دخلها في الأسواق الإقليمية واستكمالاً لمسيرتها وموقعها الريادي في قطاع الاتصالات في المنطقة.

 

رجوع

طباعةحفظ 

 
 
 
للاتصال بناجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة