Saturday 10/12/2011/2011 Issue 14317

 14317 السبت 15 محرم 1433 العدد

  
   

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

متابعة

 

دشن توسعة دواجن الوطنية وتجول في المشروع بحضور وزير الزراعة
أمير منطقة القصيم لسليمان الراجحي: نعم المال الصالح مع الرجل الصالح في العمل الصالح

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بريدة - بندر الرشودي

وصف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز -أمير منطقة القصيم- الشيخ سليمان بن عبد العزيز الراجحي, بعبارة رائعة كانت عنواناً لحفل تدشينه توسعة مشروع دواجن الوطنية بالقصيم حينما قال في كلمته التي ارتجلها خلال الاحتفال: نعم المال الصالح مع الرجل الصالح في العمل الصالح.

وقال سموه: إن كل زائر لهذا المشروع وكل مواطن يحب وطنه وكل إنسان يتطلع إلى أعمال الخير سيسعد بهذا المنجز الذي تم تدشينه، مؤكدا أن المشروع في مجمل عناصره يعد مساهماً في الأمن الغذائي للوطن، مؤكدا أن مالك المشروع ينطلق من مواطنة صادقة ومن عمل مركز وأرضية صلبة يتطلع من خلالها إلى خدمة هذا الوطن وفق توجيهات ولاة الأمر حفظهم الله.

ومضى أمير القصيم بقوله: نحمد الله الذي يعطينا خيرات في الأرض وينزل علينا خيرات من السماء لننعم بمنجزات رائعة ومتطورة، مشيراً إلى أنه تابع مراحل المشروع منذ توليه إمارة المنطقة.

وبين الأمير فيصل بن بندر أنه متفائل ومشجع لكل المشروعات المنفذة التي ستنفذ مستقبلاً بهدف تطوير وتحقيق الأمن الغذائي والرفع من الاقتصاد الوطني للمملكة العربية السعودية في مجال الاكتفاء المحلي والتصدير الخارجي.

وكان سموه قد دشن بحضور وزير الزراعة الدكتور فهد بالغنيم توسعة دواجن الوطنية بحضور رئيس مجلس الإدارة الشيخ سليمان الراجحي ورئيسها التنفيذي الدكتور محمد بن سليمان الراجحي وعدد من المسئولين في منطقة القصيم.

وتجول سموه بالمشروع الواقع شمال مدينة بريدة حيث اطلع على مصانع الأعلاف والتغذية وكذلك المسلخ والمصنعات مشاهداً بعض المنتجات التي تقدمها الوطنية في الأسواق كما اطلع على بعض المنتجات الجديدة التي أعلنت الشركة إطلاقها.

كما شهد سموه الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة الذي تخلله كلمة للدكتور محمد بن سليمان الراجحي الرئيس التنفيذي لدواجن الوطنية, أشار فيها إلى أن التوسعة سيتم الانتهاء منها خلال الثلاث سنوات المقبلة -بمشيئة الله تعالى- بحيث يصبح أكبر مشروع دواجن لإنتاج الدجاج اللاحم والبيض على مستوى الشرق الأوسط ومن أضخم المشروعات على مستوى العالم بطاقة إنتاجية حالية تقدر بـ 575.000 طير يومياً، سترتفع خلال أشهر قليلة إن شاء الله إلى 840.000 طير يومياً كما ستصل الطاقة الإنتاجية للدواجن بعد انتهاء المشروع إلى 1.350.000 طير يومياً.

وأكد الدكتور الراجحي أن مشروع التوسعة الجديد سيسهم بشكل كبير وفاعل في توظيف الشباب والشابات السعوديين والسعوديات حيث تم توظيف 300 شابة سعودية في مجال إنتاج الدواجن وسيصل العدد إلى أكثر من ألف فتاة بعد انتهاء المشروع كما ستسهم التوسعة في توظيف الشباب السعودي في مختلف التخصصات من أطباء وفنيين وإداريين ومهندسين زراعيين وعاملين في مجال التعبئة والتغليف والتخزين والتسويق وبائعين في نقاط ومراكز البيع الخاصة بدواجن الوطنية التي تبلغ عشرين مركز تسويق في المملكة.

وبين الراجحي أن التوسعة الجديدة لمشروع دواجن الوطنية ستسهم بشكل فاعل في دعم وتحقيق الأمن الغذائي للمملكة كما ستسهم في تزويد الأسواق المحلية وتحقيق الاكتفاء الذاتي للسوق المحلية كما ستدعم الاقتصاد الوطني من خلال تزويد الأسواق العربية والعالمية بأجود المنتجات وفق المعايير الغذائية العالمية وفقا للشريعة الإسلامية وباستخدام أحدث التقنيات والأنظمة التي تحافظ على البيئة وتحقق أعلى مستويات السلامة والإنتاجية والنمو المستدام وتوظيف وتطوير العنصر البشري والرفع من كفاءته في مجال إنتاج الدواجن.

كما شاهد سموه عرضاً مرئياً للشركة قدمه مدير المشروع قبل أن يزيح الستار عن اللوحة التذكارية للتوسعة الجديدة.

وفي الختام قدم الشيخ سليمان الراجحي درعاً تذكارياً لسمو أمير منطقة القصيم تقديراً لدعم سموه واهتمامه المتواصل بدفع عجلة الاستثمار بالمنطقة.

 

رجوع

طباعةحفظ 

 
 
 
للاتصال بناجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة