ارسل ملاحظاتك حول موقعنا

Saturday 21/01/2012/2012 Issue 14359

 14359 السبت 27 صفر 1433 العدد

  
   

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

وجهات نظر

 

غرس حب البيئة في النشء
عبد المحسن عبدالرحمن بن عسكر

رجوع

 

إن مشروعا بيئيا يقضي على التصحر في المملكة الذي أعلن عنه صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن ناصر بن عبد العزيز الرئيس العام للأرصاد وحماية البيئة رئيس مجلس إدارة جمعية البيئة السعودية بمناسبة انعقاد المنتدى الدولي للبنية التحتية وآثارها على البيئة بمدينة جدة ليعتبر نقلة نوعية في الحفاظ على البيئة ومجابهة التصحر التي بدأت تعاني منه المملكة في السنوات الأخيرة وذلك لعدة عوامل منها على سبيل المثال لا الحصر قلة الأمطار والرعي الجائر من قبل الإبل والأغنام بالإضافة إلى التلوث البيئي عقب الاستخدامات المعاصرة من سوء استخدامات المواد البلاستيكية والتخلص من النفايات الطبية والمنزلية وخلافه وهى بحد ذاتها ربما لا تكفي إذا لم نستطع الاستعانة بوزارة التربية والتعليم في تنوير وتثقيف الطلبة والطالبات بأهمية البيئة والمحافظة عليها من خلال مناهجها وربما وضع مادة من ضمن المواد عن البيئة حيث إن النشء يحتاج إلى غرس حب الوطن والمواطنة من خلال الحرص والعيش في بيئة نظيفة والارتقاء بالمسؤولية والوعي للتنافس على خلق أجيال قادمة تحافظ على البيئة ومكتسبات الوطن.

كذلك على جميع وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية وضع برامج تثقيفية عن دور الحفاظ على البيئة في جميع مناطق المملكة.

إضافة إلى ربما إعادة إستراتيجية الدعم الغذائي للأعلاف الحيوانية ولعله الاكتفاء بالاستيراد في الوقت الحاضر من الأغنام والإبل للأكل بدلا من تربيتها في المملكة والتي تعاني من قلة المطر والمرعى، وهذه حال الدول في العالم التكافل في تلبية الاحتياجات حسب مناخ وإمكانية كل بلد فالمملكة حباها الله بمورد طبيعي النفط الذي ولله الحمد يغطي احتياجاتنا من الموارد المالية ويصدر إلى دول محتاجة وليس لديها نفط.

وأخيراً العمل على تشجيع المتطوعين للعمل في قطاع أو هيئة للمحافظة على البيئة وهم غالباً ما يكونون من المتقاعدين والمهتمين بالبيئة في جميع مناطق المملكة وربما الاستفادة من خبراتهم في مناطقهم وقراهم بغية إيجاد نشء جديد يراعي ويهتم ببيئة صحراوية نظيفة خالية من الملوثات للأجيال القادمة.

 

رجوع

طباعةحفظارسل هذا الخبر لصديقك 

 
 
 
للاتصال بناخدمات الجزيرةجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالسوق المفتوحالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة