ارسل ملاحظاتك حول موقعنا

Wednesday 25/01/2012/2012 Issue 14363

 14363 الاربعاء 02 ربيع الأول 1433 العدد

  
   

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

دوليات

 

الداخلية تدعو إلى التهدئة وحقن الدماء
المجلس الانتقالي الليبي ينفي سيطرة أنصار القذافي على بني وليد

رجوع

 

طرابلس - د ب أ:

نفى رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي مصطفى عبد الجليل أن يكون أنصـــار الزعيم المخلوع معمر القذافي قد سيطروا على مدينة بني وليد.

وقال عبد الجليل لمراسل قناة الجزيرة في طرابلس إن قوة تابعة لوزارة الدفاع الليبية توجَّهت إلى بني وليد لاحتواء المشكلة هناك، وإن طائرات تابعة لسلاح الجو الليبي تحلق في أجواء المدينة.

من جانبه، أكد وزير الداخلية الليبي فوزي عبد العال أنه سيتم التصدي للأشخاص الذين يُحسبون على نظام القذافي السابق.

وقال عبد العال: إن الأشخاص الذين يُحسبون على نظام القذافي يلعبون لعبة الموت بتحديهم ثوار 17 فبراير. وأضاف بأن أمن الليبيين فوق كل اعتبار، وعليهم أن يعلموا جيداً أننا نملك القدرة على سحقهم جميعاً بقوة القانون وبقوة الثوار.

وفيما يتعلق بآخرالمستجدات في مدينة بني وليد قال عبد العال: إننا طوال الفترة الماضية كنا ندعو لحقن دماء الليبيين، وما زلنا ندعو لذلك ونقول إنه لا يوجد مبرر لسفك أي دم ولا قطرة دم واحدة تسيل من أي ليبي. وأضاف بأن الأحداث المفزعة التي شهدتها مدينة بني وليد أسفرت عن استشهاد خمسة من ثوارها وجرح 20 ومحاصرة 40 آخرين في معسكر 28 مايو في بني وليد. معتبراً أن الموقف أصبح حرجاً الآن، ولا بد من تفعيل قرار رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل بأخذ السلاح الثقيل من تلك المنطقة.

 

رجوع

طباعةحفظارسل هذا الخبر لصديقك 

 
 
 
للاتصال بناخدمات الجزيرةجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالسوق المفتوحالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة