ارسل ملاحظاتك حول موقعنا

Wednesday 25/01/2012/2012 Issue 14363

 14363 الاربعاء 02 ربيع الأول 1433 العدد

  
   

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

وجهات نظر

 

النشاط الخيري للجنة أصدقاء بنوك الدم بمنطقة القصيم
د. عبد الله بن إبراهيم المنيف

رجوع

 

الدم ومكوناته هبة من الله يقدمها الشخص السليم للمريض وكميات كبيرة من الدم تستخدم كعلاج لمرضى الثلاسيميا والفشل الكلوي وأمراض الدم.. وتقوم لجنة أصدقاء بنوك الدم التي يترأسها صاحب الأيادي اليبضاء في المبادرات الإنسانية صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبد العزيز نائب أمير منطقة القصيم بجهود خيرية جليلة ونبيلة في مجال الخدمات للمتبرعين ولمراكز تقديم الخدمات وكذلك العمل على توفير فصائل متعددة للدم في بعض المستشفيات وخاصة الفصائل النادرة مما أوجد اكتفاء ذاتياً في بعض العينات.

ويؤكد الأمير الدكتور فيصل بن مشعل أن لجنة أصدقاء بنوك الدم بمنطقة القصيم تعنى بأصحاب فصائل الدم النادرة لوضعهم تحت مظلة واحدة ليكونوا على استعداد دائم للتبرع لأي مريض يحتاج أي فصيلة وتعد الأولى على مستوى المملكة وأن هناك إقبالاً من المواطنين والمواطنات على التبرع بالفصائل النادرة، مضيفاً أن المجتمع خيري تتأصل فيه الخيرية دائماً، وهي فطرة قام عليها المجتمع.

لاشك أن هذه الأعمال الكبيرة للجنة أصدقاء بنوك الدم بمنطقة القصيم والتي تعكس مدى تفاعلها القيم مع المجتمع تستحق الشكر والتقدير والدعم من القطاعين العام والخاص وذلك في المساهمة في إنجاح هذا النشاط الخيري الإنساني وكذلك من المواطنين بدعوتهم إلى التبرع الطوعي والمنتظم بالدم ومن المناسب منح المتبرعين المنتظمين عضوية في اللجنة لتمكنهم من الاستفادة من رصيد الدم لهم ولأقاربهم من الدرجة الأولى دون الطلب منهم تعويض ما يأخذونه من وحدات الدم.

ولكي نحافظ على المخزون الاستراتيجي للدم من خلال حملات التبرعات في الجامعات والمؤسسات والمستشفيات والوزارات وغيرها، وتسعى لجنة أصدقاء بنوك الدم بمنطقة القصيم جاهدة لاجتذاب المتبرعين مثل إطلاق قافلة التوعية للتبرع بالدم التي انطلقت تحت شعار (بقطرة دم تنقذ حياة مريض) التي جابت محافظة بريدة ومحافظات منطقة القصيم حاملة لوحات إرشادية وتوعوية تحث المجتمع على التبرع بالدم وأهميته في إنقاذ المرضى والمصابين.

ومن المعروف أن التبرع بالدم يأخذ أشكالاً منها نظام التبرع الطوعي المنتظم وثانيها التعويضي من العائلة والأصدقاء... وأغلب دول العالم لا يوجد فيها إلا نوع واحد من التبرع وهو التبرع المنتظم وبالإمكان الوصول إلى هذا المستوى خلال الأعوام المقبلة بجهود هذه اللجنة القديرة والنشيطة.

وكان الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود رعى العام الماضي مؤتمر القصيم الوطني الأول لطب نقل الدم وبحث المؤتمر المستجدات العلمية والتطبيقية في طب نقل الدم وآخر ما توصل له العلم في هذا المجال وكذلك ناقش المعوقات والمشاكل التي تواجه التبرع بالدم وسبل إنهائها.

 

رجوع

طباعةحفظارسل هذا الخبر لصديقك 

 
 
 
للاتصال بناخدمات الجزيرةجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالسوق المفتوحالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة