ارسل ملاحظاتك حول موقعنا Thursday 24/05/2012/2012 Issue 14483 14483 الخميس 03 رجب 1433 العدد 

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

الاقتصادية

 

فيما تتجه هيئة الطيران لإصدار صكوك لتمويل توسعة مطار الملك خالد
«التقاعد» تعلن توسعها في تمويل «الإسكان» وتضخ 700 مليون ريال في سوق الصكوك

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الجزيرة - الرياض:

كشف محافظ مؤسسة التقاعد أن المؤسسة ضخت هذا العام 700 مليون ريال في سوق الصكوك السعودية.. وأفصح محمد الخراشي خلال جلسات مؤتمر يوروموني السعودية أمس عن قيام المؤسسة بالمشاركة في 9 إصدارات للصكوك المالية بالمملكة بلغت قيمتها الإجمالية 3 مليارات ريال.. مبيناً أنها وجهت 58% من استثماراتها للسوق المحلية.. وقدّر محافظ التقاعد إجمالي إصدارات الصكوك بالمملكة بنحو 67 مليار ريال في السوق المحلي و43 مليار ريال خارج المملكة، مؤكداً أن هذا الحجم مشجع جداً وأنه قد لا يكفي المستثمرين.

ورأى الخراشي أن الأسواق الثانوية في الأسواق المالية بحاجة إلى تنظيم أكثر وأن المؤسسة قد تتجه إلى تمويل قطاع الإسكان بشكل أكبر في المرحلة القادمة.. وأبان الخراشي أن المؤسسة تنظر لتمويل قطاع الإسكان بالمملكة على أنه قرار استثماري يهدف إلى تنمية العائدات على الأصول إضافة إلى تحقيق أهداف أخرى من بينها توفير المزيد من الوظائف وفرص العمل وزيادة الطلب على الخدمات والمواد وتوفير ميزة اجتماعية كقيمة مضافة للاقتصاد الكلي.. وأضاف أن المؤسسة تقوم بمراجعة دورية لاستثماراتها في داخل وخارج المملكة ، مشيراً إلى أنها وجهت نحو 58% من استثماراتها في داخل المملكة وأن من يحدد الاتجاه هو جاذبية السوق.

وحول مشروع مركز الملك عبد الله المالي أكد الخراشي أن المرحلة الأولى من المشروع المكون من 16 برجاً شارفت على الانتهاء ، كما أن البنية التحتية ستستكمل قبل نهاية العام الحالي ولدى المؤسسة نحو 35 ألف عامل يعملون على مدار الساعة، مبيناً أن المشروع سيتم إنجازه خلال العامين 2013م و2014م.

وكشف النقاب عن تلقي المؤسسة لطلبات عديدة للاستثمار في الأبراج بيد أنه لم يتم الاتفاق على أي شيء حتى الآن ولا يزال أمام المؤسسة الكثير لتعده في هذه المرحلة.. وفي كلمة أخرى ضمن جلسات «اليوروموني» أمس أوضح نائب رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الدكتور فيصل الصقير أن الهيئة قامت بإصدار أول صكوك سيادية بالمملكة وحققت نجاحاً كبيراً وحظيت باكتتابات فاقت التوقعات.

وقال إن الهيئة خرجت بفهم أكبر حول هذه العملية وتعلمت منها الكثير الأمر الذي سينعكس إيجاباً على أداء الهيئة في المستقبل وتوفرت لديها خبرات جيدة حول متطلبات واشتراطات إصدار الصكوك وطرحها للاكتتاب العام.

وأشار الصقير إلى أن اختيار إصدار الصكوك كان بهدف أن تحظى هيئة الطيران المدني بالاستقلالية المالية خلال الثلاث سنوات القادمة ، معرباً عن اعتقاده بأن الهيئات الحكومية قد تتبع نفس الإجراءات كما أن إصدار الصكوك بالريال السعودي جاء لأن احتياجات الهيئة المالية يجب أن تكون بالريال.. «ورغبنا في التركيز على تلك الاحتياجات».. وأضاف الصقير: هناك توسعة ثانية لمطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة فيما تعتزم الهيئة تمويل توسعة مطار الملك خالد الرياض من خلال إصدار الصكوك.. ولفت نائب رئيس هيئة الطيران النظر إلى أن هناك اهتماماً دولياً بالاكتتاب في الصكوك التي تصدرها الهيئة بيد أنه شدد على أن النية تتجه للتركيز على المستثمرين السعوديين لجلب الثقة للسوق المحلي خاصة وأن السوق يوجد فيه سيولة كافية والتسجيل في الاكتتاب في الصكوك المطروحة فاق المستوى المتوقع بثلاثة أضعاف».

وشدد على أن نجاح الهيئة في طرح الإصدار الأول من الصكوك كان بسبب ضمان الحكومة التي تحتاج إليها الهيئة في الفترة الحالية ومع تنامي الثقة في المستقبل فقد لا تحتاج صكوك الهيئة لضمانات حكومية .

 

رجوع

طباعةحفظارسل هذا الخبر لصديقك 

 
 
 
للاتصال بناخدمات الجزيرةجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالسوق المفتوحالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة