Al-jazirah daily newspaper

ارسل ملاحظاتك حول موقعناThursday 25/04/2013 Issue 14819 14819 الخميس 15 جمادى الآخرة 1434 العدد

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

مدارات شعبية

لست مع التعميم في إطلاق الحكم على أي جزئية تخص الأجيال، وعلى وجه الخصوص - بعض الجديد منها - إلا أنني أتأمل من - بعض - الآباء حين يكرسون في أبنائهم صفات يحتمها السلوك الديني القويم والوطني والاجتماعي المشرف، وهي (الرجولة الحقة) التي يأتي في مقدمتها الخشونة التي يتصف بها (الرجال)، وهي ما تميزهم عن النساء في مظهرهم وملبسهم، وقبل وبعد هذا تكوينهم كنتيجة طبيعية لنشأتهم، فقديماً كان الشاب (عينه عين حر)، و(وشذر ووجهه طلق)، ومنطقه جزل في كل الحالات؛ فتراه هاشا باشاً في وجه ضيفه (وصلف) في وجه من (يروزه في الشر) فيعود خائباً من حيث أتى، من أراد أن يتجاوز حدوده معه، وهذا أمر طبيعي لأنه واجه في المقابل من تتوافر فيه صفات تجعله يُحْجِم قبل أن يُقدِم على كل ما لا طاقة له به -لسبب رئيسي- وهو أن أمامه رجلا بمعنى الكلمة، وهذا هو (المفروض).

ما دعاني لما ذكرته مقارنة مؤسفة بين أجيال متقاربة مرحلياً (وليكن أحدها جيلي مثلاً) جيل ما قبل وسائل التواصل الاجتماعي، والأكلات السريعة (والشوشة اللي كنها شجرة طلح ما ينقصها إلا عصافير) (وبناطيل طيحني) حينما كان أحدنا يرحب بضيوف والده (ويصب الدلّة ويدور بالمدخنة على الرياجيل)، (ويذبح الذبيحة ويفرّق بين الجذع والثني والرباع قبل يطلع شاربه) ويتحمل المسؤولية (بصلابة) مهما مرت ظروفه بمنعطفات عائلية أوعملية أو مادية أو صحية أو حتى أيضا عاطفية، (وإن كان جيلنا لم يهذب الحصان أو يشعب الذلول في الغزو من حسن الحظ أو سوئه) وبين جيل لاحق -ولا أعمم- كنت أتمنى أن يكون أفضل حالاً مما هو عليه؛ لأنني بالفعل أتألم لمشاهد لا تليق (وقد) يكون بعضها امتد للساحة الشعبية التي طالما كانت نصوص الشعراء على مر التاريخ فيها تحث على مكارم الأخلاق، ولكن (الكمال ليس من صفات البشر).

وقفة للشاعر محمد بن شلاح المطيري -رحمه الله-:

يا نمر ما في صكّة الباب مصلوح

ولا هيب للنا يا مظنّة فؤادي

تصلح لمخلوقٍ يبي يستر الروح

(ناشي عليها معتمدها اعتمادي)

يا نمر لو المرجله سدو مسدوح

كلٍ نقزها حَر والا برادي

لكنها من دونها المُر مطروح

وارضٍ تبي من بذر فعلك سمادي

(رجّال تقصيره مع الناس مسموح

لا حيث ماله في القديمه شدادي

ورجّال تقصيره مع الناس مفضوح

وكلٍ يقول النار ترِّث رمادي)

abdulaziz-s-almoteb@hotmail.com

تذكار
(المرجلة) بين الثابت والمتحول !!
عبدالعزيز سعود المتعب

عبدالعزيز سعود المتعب

أرشيف الكاتب

كتاب وأقلام

حفظ

للاتصال بناالأرشيفجوال الجزيرةالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة