Saturday 02/11/2013 Issue 15010 السبت 28 ذو الحجة 1434 العدد
02-11-2013

عناوين صحفيّة لافتة

العناوين اللافتة بركاكتها وضعفها أكثر ما تظهر في أخبار الصحف الإلكترونية ذات الإمكانات المهنية الأقل احترافية، إلا أن محررين محترفين في صحف إلكترونية وورقية أكثر خبرة يتعمدون تدوين عناوين مرحة لإبراز قضية أو خلل إجرائي لإحدى الإدارات أو نحو ذلك. ودون الخوض في الأسباب والتعليل لنأخذ مجموعة من الأمثلة المختصرة جداً دون ذكر مصادرها. فقد كتب محرر من المشاعر المقدسة يقول: مدير الدفاع المدني يطالب بالحفاظ على سلامة الحجاج! وأجزم بأن المسؤول لم يتحدث بهذه الصيغة، إنما هو اجتهاد من المحرر، وقد خانته قلة الخبرة في إتقان صياغة العنوان وهو ينقل خبر أعمال اللقاء السنوي لقيادات الدفاع المدني لتدارس خطط الطوارئ في الحج. وإن كان هذا العنوان مما يستغرب فإن عنواناً مضحكاً يقول: تعليم عسير يطالب أكثر من ألف موظف وموظفة بإحضار ملف علاقي، وذلك بعد عام من تثبيتهم على وظائفهم. وفي ظني ألا شيء يؤذي المتقدم أو الباحث عن الوظيفة مثل هذا الملف العلاقي؛ فهو عقدة الدوائر والمديرين والموظفين، وعجزت كل الأفكار ودراسات التطوير الإداري عن حل مشكلته على بساطتها؛ لأننا مغرمون بالروتين، ونجفل من أي تحديث وتطوير. وعنوان لا يقل طرافة يقول: مجلس الشورى (يغسل يديه) من قضية قيادة المرأة للسيارة. وأنا هنا أتحدث عن عنوان وليس عن قضية. ولأن الموضوع شعبي، وقضية عامة، (فربما) فضّل المحرر أن ينتقي من تصريح العضو الذي أدلى بهذه المعلومة في هذه الجزئية بالذات (غسل يديه)، فهو يرى أنها أبلغ أمام مجتمع يفهم معناها تماماً. وعنوان يجلب الكآبة والغبن؛ لأنه يتكرر بين حين وآخر، وكأن البعض لا يفقهون كل التحذيرات والنصائح.. قال العنوان: (عصابة إفريقية بينها سعودي نصبت على مواطن وأقنعته بأنها ستحوّل أمواله من الريالات إلى دولارات). وعنوان لا يقل عن سابقه بجلب الهم على قلب المواطن الغيور؛ إذ يقول إن فرقة أمنية قبضت في مكة المكرمة على جانيَين يسرقان الحجاج وهما يركبان سيارة من أفخر فصائل الليكزس، ولا يستغرب هذا العمل من وافد مخالف لا يخشى العقوبات التي يعلم قدرها ومستواها مسبقاً. ألم يأتكم حديث اليماني الذي لبث في جدة بضع سنين متسولاً سارقاً، وحينما رُحّل أفصح عن أموال وعقارات ومزارع له هناك، وأهدى خطيبته سيارة جيب قيمتها مئات الآلاف؟! وعنوان محبط يقول إن تشكيلات عصابية تعمل على سرقة الحجاج المهربين عبر الطرق الصحراوية إلى الشاعر. هؤلاء أعادوها جاهلية، ويستحقون العقوبات المغلّظة حتى وإن كان الحجاج مخالفين؛ فهو إفساد في الأرض، وتشويه لسمعة البلاد بأهلها وقيادتها التي حسنت الصورة منذ التأسيس والتوحيد. ومن المؤذيات عنوان يفيد بالقبض على إثيوبي بجازان بحوزته (1.5) مليون ريال. فكّروا جدّياً بالخبر. وعنوان أرى أنه يحتاج لدراسة مستفيضة من اختصاصيين متمكنين، مفاده أن الجهات الأمنية بمحافظة الخرج قبضت مؤخراً على شاب متسوّل بملابس نسائية. الواقعة تكررت كثيراً، والمعلن منها قليل رغبة بالستر ورجاء هداية الفاعل، غير أن للمسألة أبعاداً إنسانية اجتماعية أمنية متشعبة، تحتاج للتقصّي والحلول، وألا نحتقر بعض الظواهر؛ فإن لها ما بعدها.

t@alialkhuzaim

مقالات أخرى للكاتب

وجاء في الأخبار

فعلها الدّبور

هذه قصتك

النفير الجماعي في الإجازات

المضطربون نفسياً بيننا

ذاكرة الجزيرة