Saturday  23/04/2011/2011 Issue 14086

السبت 19 جمادى الأول 1432  العدد  14086

  
   

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

الريـاضيـة

 

بدأ رحلة الهروب من الهبوط..
القادسية والوحدة يفترسان الرائد ونجران

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الرائد × القادسية

بريدة - صالح الغفيص

تغلب فريق القادسية على مضيفه الرائد في اللقاء الذي جمع الفريقين البارحة في ملعب مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الرياضية ببريدة ضمن مباريات الجولة الثالثة والعشرين من منافسات دوري «زين» السعودي للمحترفين بأربعة أهداف مقابل هدف واحد.

سجل للقادسية جون جامبو في الدقائق «23» و»25» و»88» ومبارك الأسمري في «67».. فيما سجل للرائد موسى الشمري «73».

الشوط الأول

بادر فريق الرائد منذ الدقائق الأولى بالهجوم وأظهر أفراده رغبة كبيرة في خطف هدف السبق في الوقت الذي كان لاعبو الفريق القدساوي منكمشين حول مرماهم مما جعل الرائد يكثف وينوع طرق الغزو ومفاتح اللعب ولاحت في الخمس دقائق الأولى فرصة ذهبية للرائد عندما تهيأت كرة داخل الصندوق لصلاح الدين عقال الذي صوب كرة ضعيفة أمسك بها الحارس على دفعتين قبل أن يجري مدرب الرائد تغييراً إجبارياً بإخراج المغربي جواد أقدار متأثراً بالإصابة وحل محله موسى الشمري وواصل الرائديون هجماتهم التي كانت تفتقد للنهاية الحاسمة على الرغم من كثرة الوصول للمناطق الخلفية للقادسية إلا أن ذلك لم يشكل خطورة تذكر. بعدها انقلبت الموازين وتحول مجرى اللعب إلى سيطرة قدساوية قابلته أخطاء بالجملة في الدفاعات الرائدية حتى نجح جون جامبو في خطف هدف السبق لفريقه عندما تسلم كرة من زميله خالد الغامدي على مشارف المنطقة دونما مضايقة من قبل لاعبي الرائد أرسل كرة يسارية استقرت في الزاوية اليسرى لمرمى الخوجلي كان ذلك في الدقيقة الثانية والعشرين، وبعدها بثلاث دقائق يعاود جون ذاته لتعزيز النتيجة بهدف آخر إثر استثماره كرة مرفوعة من الطرف الأيمن.. هذا الهدف جعل مدرب الرائد يخرج محسن القرني ويشرك تشارلز عوضاً عنه قبل أن يطلق حكم اللقاء صافرته معلناً نهايته بتقدم القادسية بهدفين دون مقابل للرائد.

الشوط الثاني

حاول الرائد مع بداية هذا الشوط التسجيل بهجمات عدة إلا أنه اصطدم بالتنظيم الدفاعي للقادسية مما جعل كل المحاولات تنتهي عند أقدامهم أو بين أحضان حارسهم فعلى الرغم من الفرص الكثيرة التي تهيأت للفريق الرائدي إلا أنها كانت اللمسة الأخيرة غير مجدية من قبل لاعبي الفريق مما اضطر عبدربه لسحب الظهير الأيسر أحمد سعد ويشرك المهاجم أحمد الزعاق بغية زيادة الفاعلية لخط المقدمة.. إلا أن فريق القادسية لم يعط الرائد الفرصة بعد أن نجح في الدقيقة السابعة والستين من زيادة الغلة التهديفية عندما نفذ معين الشيباني خطأ ارتقى لها مبارك الأسمري ووضعها بالمرمى هدفاً ثالثاً.. وعند الدقيقة «73» ومن مجهود فردي يسجل موسى الشمري هدف الرائد الأول.. هذا الهدف لم يحرك ساكناً في الرائد حيث الرتابة والعشوائية في الأداء.. ومع مطلع الدقيقة «88» يضيف جون جامبو الهدف الشخصي الثالث والرابع لفريقه عندما استثمر عكسية عبدالله نتاي قبل أن يطلق الحكم صافرة النهاية بفوز قدساوي مستحق بأربعة أهداف مقابل هدف للرائد.

نقاط من اللقاء:

- صفقت جماهير الرائد كثيراً للاعبها السابق الأردني حاتم عقل الذي يزور بريدة حالياً ورددت اسمه كثيراً عند الدقيقة «16» إشارة لرقم قميصه إبان تمثيله الرائد.

- بلغ عدد الحضور الجماهيري «9100» مشجع.

- نقل مهاجم الرائد جواد أقدار بسيارة الإسعاف عند الدقيقة «56» للمستشفى على الرغم من خروجه في الدقيقة «12» إثر إصابته بالركبة.

- أبدت جماهير الرائد استياءها من قرارات حكم المباراة فهد العريني تبعه اعتراض من مدرب الرائد قوميز الذي دخل في نقاش مع الحكم.

- حضر مقيم الحكام الآسيوي البحريني عبدالرحمن الديلوار لمتابعة حكم الساحة فهد العريني بهدف انضمامه لحكام النخبة الآسيوي لعام 2012م.

- غادرت جماهير الرائد الملعب بعد الهدف الثالث للقادسية احتجاجاً على الأداء الباهت لفريقها.

نجران × الوحدة

نجران - علي آل رشه

حقق فريق الوحدة فوزًا كبيرًا على فريق نجران في عقر داره بخماسية مقابل هدف واحد بعد مباراة تسيدها فريق الوحدة في أغلب فتراتها ليضع نجران في منطقة الخطر ومقتربًا بدرجة كبيرة من الهبوط ومرافقة الحزم لدوري الأولى.

بدأت المباراة مثيرة حين مرر جوليانو كرة لديبا الونقا خلف مدافعي الوحدة الذي تحصل على الكرة وتجاوز الحارس فيصل المرقب ليتعرض للإعاقة من الأخير لم يتردد الحكم مطرف القحطاني في إعلان ركلة جزاء لنجران نفذها ديبا باتقان على يسار المرقب كهدف أول لنجران في الدقيقة الأولى من عمر المباراة لتنتفض الوحدة، بعد ذلك ويقدم جابر العامري حارس نجران هدية كبيرة للوحدة حين فشل في إبعاد الكرة السهلة من قدم وليد محبوب حيث تجاوزت الكرة خط المرمى لتحرز الوحدة هدف التعادل (17) ليعود نجران ويتحصل ديبا على كرة على مشارف الثمانية عشرة يسددها قوية ويتصدى لها المرقب ببراعة (18) ويتحصل نجران على ركلة حرة مباشرة نفذها انس بني ياسين بإتقان لكن كرته الهائلة اصطدمت بالعارضة التي حرمت نجران من هدف محقق (22) وتتواصل مجريات الشوط وسط تبادل للسيطرة من الفريقين دون خطورة تذكر ليتحصل جوليانو على كرة تلاعب بمدافعي الوحدة فيها وواجه المرقب، ولكنه سددها ضعيفة لينقذها فيصل المرقب وينتهي الشوط الأول بالتعادل بهدف لكلا الفريقين.

بدأ نجران الشوط الثاني مهاجما وسدد جوليانو كرة ثابتة اصطدمت بالعارضة (47) لترد الوحدة، بعد ذلك بكرة مرتدة تحصل عليها مختار فلاتة ومررها للقادم من الخلف عصام الراقي الذي سددها أرضية قوية في الشباك النجرانية (48) معلنا تقدم الوحدة بالهدف الثاني ليدفع البرتغالي راشاو، بعد ذلك بالحسن اليامي بديلا لعبدالله حيدر رغبة منه في تنشيط القوة الهجومية لنجران وواصل الوحدة خطورته وأضاع مختار فلاتة كرة خطرة حين تباطأ وهو مواجه لمرمى نجران وسدد بعد ذلك مهند عسيري كرة ضعيفة في أحضان العامري (53) ويواصل الوحدة سيطرته ويتلاعب سلمان المؤشر بأنس بني ياسين ويسدد الكرة قوية في المرمى النجراني معلنا الهدف الثالث للوحدة (58) وتتحصل الوحدة على ركلة جزاء بعد إعاقة مختار فلاتة من حماد جي تقدم لها مهند عسيري وتصدى لها العامري ولكن الحكم المساعد أعادها ليسجل منها عسيري الهدف الرابع للوحدة (81) وواصل عصام الراقي نجوميته ويسدد كرة هائلة من منتصف ملعب نجران لتستقر الكرة في شباك جابر العامري هدفًا خامسًا للوحدة (90) لتنتهي المباراة بفوز كبير للوحدة بخمسة أهداف مقابل هدف وحيد لنجران.

 

رجوع

طباعةحفظ 

 
 
 
للاتصال بناجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة