ارسل ملاحظاتك حول موقعنا

Thursday 16/02/2012/2012 Issue 14385

 14385 الخميس 24 ربيع الأول 1433 العدد

  
   

الأخيرة

منوعات

دوليات

الرياضية

الأقتصادية

محليات

الأولى

الرئيسية

 
 
 
 

متابعة

 

للعام الخامس على التوالي
المنظمة العالمية الأوربية (الإيكوسيرت) تجدد عضوية أوقاف الشيخ صالح الراجحي

رجوع

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الجزيرة ـ حمود المطيري

تواصل الإدارة الزراعية بإدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي تحقيق نجاحاتها الزراعية العضوية للنخيل،من خلال حضورها في المحافل والمنظمات الدولية ، حيث جددت المنظمة الأوربية العالمية للإنتاج العضوي (الإيكوسيرت - ECOCERT) شهادة إنتاجها العضوي من التمور للعام الخامس على التوالي.

صرح بذلك الأمين العام لإدارة الأوقاف الأستاذ عبدالسلام بن صالح الراجحي موضحاً بأن ذلك جاء لتلبية الإدارة الزراعية في إدارة الأوقاف كافة المتطلبات الفنية المطلوبة من المنظمة الأوروبية العالمية المانحة لشهادات الإنتاج العضوي (الإيكوسيرت - ECOCERT) مؤكداً اهتمام إدارة الأوقاف بالتحول إلى الزراعة العضوية، التي تحمي البيئة وتحافظ على صحة المستهلكين من مخاطر المبيدات، وتـعمل من أجـل تنمية مستدامة للمجتمع تراعي قواعد ومعايير السلامة الغذائية وتحقيق مبادئ المسؤولية الاجتماعية.

وبيّن الراجحي أن الايكوسيرت منظمة عالمية أوربية مخولة من الاتحاد الدولي لمنح التصديق على المزارع العضوية، وتقوم سنوياً بإرسال مراقبين لمتابعة تطبيق البرامج الزراعية، وإجراء التحاليل والفحوصات بهدف التأكد من مطابقة المنتج للمعايير المتبعة ليتم اعتماده كإنتاج عضوي معتمد بنسبة 95% ،حيث يتم خلال هذه الزيارات التفتيشية المتكررة التدقيق على الإجراءات المتبعة في برامج استخدام الأسمدة العضوية ومكافحة الآفات، وعملية الجني، وفرز التمور، وقواعد تخزينها بالإضافة إلى مراجعة وثائق شراء مستلزمات الإنتاج والتأكد من مطابقة الأسمدة والمبيدات العضوية المستخدمة في مزارع النخيل للمعايير العالمية للزراعة العضوية.

واستعرض عبدالسلام الراجحي النجاحات التي حققتها إدارة الأوقاف ممثلة في الإدارة الزراعية من خلال مشروع الباطن للنخيل في منطقة القصيم الذي يعد أكبر مشروع نخيل تمر على مستوى العالم حسب موسوعة «غينيس» للمعلومات العامة والأرقام القياسية‏، بالإضافة إلى الحصول على العديد من الجوائز المحلية والعالمية المتخصصة, أبرزها جائزة الأمير فيصل بن بندر للنخيل لعام 2008 م ، وجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر فئة المنتجين المتميزين في زراعة النخيل وإنتاج التمور لعام 2010م؛ بالإضافة إلى الحصول على ميدالية الأمن الغذائي الصادرة من منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة « الفاو» للعام 2011م‏.

وأشار الراجحي إلى أنه يتم سنوياً تخصيص كميات كبيرة من الإنتاج توزع على الجهات الخيرية من خلال برنامج توزيع التمور الخيري بالتنسيق مع الجمعيات الخيرية في مختلف مناطق المملكة إضافة إلى برنامج إفطار الصائمين بالحرم المكي الشريف على مدار العام ، حيث بلغ مجموع ما تم توزيعه من التمور خلال الأعوام الماضية ما يزيد عن (11.000) أحد عشر ألف طن من التمور بتكلفة بلغت (40) مليون ريال.

وختم الراجحي تصريحه بحمد الله وشكره أن هيأ لإدارة الأوقاف ما يعينها على أداء واجباتها والقيام بمسؤولياتها تجاه الدين والوطن ودعم الأمن الغذائي والحفاظ على سلامة البيئة، مبدياً شكره على الرعاية التي تقدمها حكومة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين للزراعة بشكل عام، وللنخيل بشكل خاص؛ مثمناً الجهود التي يقوم بها معالي وزير الزراعة الدكتور فهد بن عبد الرحمن بالغنيم لتطوير الزراعة في المملكة العربية السعودية؛ سائلاً العلي القدير أن يجعل ما تقدمه إدارة الأوقاف من أعمال جليلة في ميزان حسنات الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي – رحمه الله - والعاملين بإدارة الأوقاف.

 

رجوع

طباعةحفظارسل هذا الخبر لصديقك 

 
 
 
للاتصال بناخدمات الجزيرةجريدتيالأرشيفجوال الجزيرةالسوق المفتوحالإشتراكاتالإعلاناتمؤسسة الجزيرة